كيفية إدارة النقاش لمجموعة صغيرة

كيفية إدارة النقاش لمجموعة صغيرة

يجب أن يتصف قائد جلسة النقاش بمجموعة من الصفات من ضمنها الذكاء (nureva)

في هذه المقالة سنتحدث عن كيفية إدارة النقاش لمجموعة صغيرة سواءً كان هذا النقاش لحل مشكلة أو إنجاز مهام معينة، وسنحاول وضع شروط وأساليب لإدارة النقاش بطرق سليمة.

كيفية إدارة النقاش لمجموعة صغيرة

لإدارة نقاش ضمن مجموعة صغيرة يجب توفير مجموعة من الأفراد بالمواصفات التالية:

• قائد النقاش أو مدير النقاش: وهو الشخص المسؤول عن إدارة الحوار والنقاش.

• الأعضاء: وهم عبارة عن مجموعة من الأشخاص، عددهم اثنين أو أكثر.

يجب أن يتمتع مدير النقاش بالشخصية القوية والكلمة المسموعة لدى المجموعة بالكامل كما يجب أن يكون محل ثقة لدى الجميع

يجب أن تتوفر مجموعة من الشروط في الشخص الذي سيدير النقاش للمجموعة وهي كالآتي:

• المعرفة والدراية: يجب أن يمتك قائد النقاش مجموعة من المؤهلات العلمية والفكرية التي تمكنه من إدارة الجسلة بطريقة سليمة، وهذا لا يعني أن يكون بمؤهلات علمية أكبر لكن يجب أن يملك الخبرة الكافية بموضوع النقاش.

• الشخصية القوية: يجب أن يتمتع مدير النقاش بالشخصية القوية والكلمة المسموعة لدى المجموعة بالكامل كما يجب أن يكون محل ثقة لدى الجميع.

اقرأ/ي أيضًا: ما العصف الذهني؟ ما شروطه ومراحله؟

• يجب أن يتسم مدير الجلسة بالموضوعية، فلا يجب أن ينحاز منذ البداية لفكرة معينة أو جهة معينة، وفي حال شعر بميله نحو فكرة معينة أثناء النقاش فيجب أن يكون قادرًا على إخفاء مشاعره.

• قادر على اتخاذ القرار: يجب أن يكون مدير الجلسة قادرًا على اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب.

• الذكاء وقوة الملاحظة: يجب أن يتصف قائد الجلسة بمجموعة من الصفات من ضمنها الذكاء وقوة الملاحظة والعديد من الصفات الأخرى.

صفات المحاورين
إذا أردت إدارة نقاش وحوار بطريقة صحيحة فيجب أن يتصف المحاورون بمجموعة من الصفات الأساسية، نذكر منها:

يجب أن يتصف قائد جلسات النقاش بمجموعة من الصفات من ضمنها الذكاء وقوة الملاحظة والعديد من الصفات الأخرى

• العلم والمعرفة: يجب أن يكون المحاورون على قدر عالٍ من العلم والمعرفة خصوصًا بموضوع النقاش.

• الاحترام المتبادل: يجب أن يسود جو من الاحترام المتبادل بين المحاورين، حيث يجب ترك الخلافات خارج موضوع الحوار.

• التمتع بقدر جيد من الموضوعية: يجب أن يتقبل كل فرد أفكار الطرف الآخر، مع عدم التعصب لفكرة أو موقف.

• أن يكون الهدف من الجلسة هو الوصول لنتيجة معينة أو حل مشكلة وليس فرض الرأي على الآخرين.

اقرأ/ي أيضًا: كيف أكون واثقة من نفسي؟ 6 نصائح ذهبية

يسير الحوار بين مجموعة صغيرة ضمن خطوات معينة هي:
• يتم طرح موضوع النقاش من قبل مدير جلسة الحوار، إذ يقوم بطرح الموضوع على الأعضاء بطريقة موضوعية من خلال مقدمة تمهيدية للجسلة قد يتخللها تعريف الأعضاء ببعض.

• تحديد موعد محدد لجلسة الحوار وهذ أمر يحدده مدير الجلسة، إذ يفضل عادةً وضع خطة تتضمن وقت الجلسة ليتم بعدها الخروج بقرارات نهائية.

• يحاول المدير طرح مجموعة من الأسئلة على المحاورين ويمنح كل شخص فرصة لطرح أفكاره.

• يتم نقل الكلام من شخص لآخر بأسلوب حضاري وبهدوء مع التركيز على النتيجة وليس مجرد إثبات فكرة طرف معين.

• يحاول المحاور إثارة الأعضاء بطرح أسئلة أعمق تغير اتجاه الحوار.

• محاولة تلخيص الأفكار المطروحة والتوصل لنتيجة ختامية في نهاية الجلسة.

• اتباع مبدأ التصويت للتأكد من موافقة أغلب الأعضاء على الأفكار المطروحة.

في جلسات النقاش يجب أن يسود جو من الاحترام المتبادل بين المحاورين، حيث يجب ترك الخلافات خارج موضوع الحوار

مشاكل قد تواجهك أثناء إدارة النقاش لمجموعة صغيرة:
1- وجود الشخص الثرثار: كثير المقاطعة ويتكلم بتفاصيل ليست ذات أهمية، بالأغلب يسعى هذا الشخص للفت الانتباه.

2- وجود الشخص الصامت: هذا الشخص الذي لا يتفاعل أبدًا، قد يكون السبب هو عدم اهتمامه بالموضوع، أو ربما خجله من إبداء رأيه، أو خوفه من أن يقاطعه أحد أو يسخف رأيه.

من المهم معرفة أن طريقة وكيفية إدارة النقاش لمجموعة صغيرة تختلف تمامًا عن إدارة النقاش لمجموعات كبيرة لكنها خطوة أساسية في السعي لذلك. في المجموعات الكبيرة تختلف شكل الجلسة وينبغي للمدير أن يكون أكثر تدرّبًا ودراية بإدارة الجلسات.

 

اقرأ/ي أيضًا:

نظرية تأثير الفراشة.. شرح بطريقة مبسطة

أساليب التعليم النشط