كيت بلانشيت:

كيت بلانشيت: "لم أكن لأرضخ للتحرش الجنسي"

كيت بلانشيت

تتحدث الممثلة كيت بلانشيت للمرة الأولى حول تعرضها لاعتداء جنسي من قبل المنتج هارفي واينستين، الذي وصفته بأنه كان "غير لائق" معها. التقرير المترجم الآتي يوضح موقف بلانشيت من هارفي، وموقفها عمومًا من الاعتداءات الجنسية.


أصبحت الممثلة الأسترالية كيت بلانشيت آخر شخصية في هوليوود تدعي تعرّضها للاعتداء الجنسي على يدي مدير الأستديو هارفي واينستين.

هذه هي المرة الأولى التي تتحدث فيها بلانشيت المؤيّدة لحِراك Time’s Up علانية عن سلوك واينستين المزعوم تجاهها

ألقت الممثلة الأسترالية التي ظهرت في أفلام من إنتاج هارفي واينستين منها The Aviator وCarol وThe Shipping News اتهامها أثناء مقابلة لها مع موقع Variety. وقد أجابت بـ"نعم" عندما سُئلت عمّا إذا كانت قد تعرّضت للتحرش الجنسي أو لسلوك غير لائق من قبل المنتج هارفي واينستين.  قالت بلانشيت: "كان لديّ شعور سيئ بسببه، كان كثيرًا ما يقول لي "نحن لسنا أصدقاء". وعندما سُئلت عن السبب في أنَّ واينستين لا يعتبرها صديقة، أجابت: "لأني لم أكن أفعل ما كان يطلب منّي فعله".

اقرأ/ي أيضًا: 9 أفلام أمريكية ستطالها الفضائح الجنسية لهارفي واينستين

هذه هي المرة الأولى التي تتحدث فيها بلانشيت المؤيّدة لحِراك Time’s Up علانية عن سلوك واينستين المزعوم تجاهها. وأضافت"يعُدَّ واينستين مثالًا لأنَّه ولسوء الحظ نموذج عن بعض الرجال. أنا مهتمّة بمحاكمة هؤلاء الرجال. علينا أن نؤسس سابقة قضائية". وتابعت: "عندما تؤسَّس السابقة القضائية بفعل أشخاص مدانون بالفعل، يستطيع الآخرون عندها أن يستفيدوا من ذلك لأن السابقة القضائية باتت موجودة". وحين سئلت عن إمكانية إيداع واينستين السجنَ بسبب الادعاءات الموجّهة ضدّه، أجابت بلانشيت "آمل ذلك. اغتصاب القاصرات جريمة، هذا ما أعرفه".

وكان واينستين قد لاقى اتهامات بالمضايقات والتحرش الجنسي من قبل 70 امرأة، وهو حاليًا موضوع للتحقيقات الجنائية في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، بالإضافة إلى عدد من الدعاوى المدنيّة. وقال متحدّث باسم المنتج إنَّ واينستين ينفي جميع ادعاءات الاغتصاب الموجّهة ضدّه.

ذكرت الممثلة الأسترالية أثناء حديثها الجدل المستمر المتعلق بالمخرج وودي آلن، وألمحت إلى أنَّ الادعاءات التي وجّهتها رونان فارو، ابنة آلن، لأبيها بالإساءة الجنسية يجب أن تقضى فيها محكمة قانونية.

وكانت بلانشيت التي مثلت دور البطولة في فيلم آلن الكوميدي Blue Jasmine عام 2013، قد لاقت انتقادات لصمتها إزاء الاتهامات التي أنكرها آلن. وكانت فارو قد ذكرت بلانشيت بالاسم في رسالة مفتوحة نُشرت في صحيفة "النيويورك تايمز".

قالت بلانشيت بهذا الخصوص "من الواضح أنَّ ديلان فارو كانت تعيش في عالم من الألم، وإذا لم يكن قد نُظر في الدعوى بشكل لائق، فيجب أن يُعاد فتحها والعودة إلى المحكمة مرة أخرى، لأنَّ المحكمة هي المكان الذي تُحلّ فيه هذه الأمور".

 

اقرأ/ي أيضًا:

حملات مناهضة التحرش تتصاعد آسيويًا.. أن تصل ولو متأخرًا

انفجار ماسورة التحرش الجنسي.. شبكة "CBS" لم تروض "الوحش" تشارلي روز