قصة كأس العالم 1938 في 20 معلومة غريبة

قصة كأس العالم 1938 في 20 معلومة غريبة

المنتخب الإيطالي في مونديال 1938 (Getty)

شكّلت النسخة الثالثة من كأس العالم عام 1938 مرحلة مفصلية بتاريخ كرة القدم، وتأثرت أرضيّة الملعب كثيرًا بالظروف السياسة، ورغب الجميع بإحراز اللقب وحشد كافّة وسائل الترغيب والترهيب لذلك، إليكم حقائق مثيرة عن هذه النسخة التي حجزت مكاناً ثابتاً لها بالتاريخ نظراً للأحداث اللافتة التي جرت خلالها.

كانت بطولة كأس العالم 1938 آخر حدث رياضي دولي قبل اندلاع شرارة الحرب العالمية الثانية

1- تأهلت للمرة الأولى الدولة المضيفة دون خوض التصفيات في هذا المونديال، وسيتم العمل بهذا النظام حتى الآن، كذلك تم السماح لحامل اللقب المنتخب الإيطالي المشاركة دون لعب التصفيات، ولكن بقي هذا النظام قائماً حتى مونديال 2002.

اقرأ/ي أيضًا:  كأس العالم في نسخته الثانية 1934.. حضور مصري مشرّف وإيطاليا الفاشية تنتصر

2- للمرة الأخيرة في هذه البطولة يتم العمل بنظام خروج المغلوب في كافّة أدوار نهائيات كأس العالم.

3- شهدت البطولة انسحابات بالجملة، إذ امتنعت أغلب دول القارّتين الأمريكيتين عن المشاركة بسبب عدم منح حق الاستضافة لأي منهما، ورفضت إنكلترا  خوض غمار المونديال لتكبّرها على البطولة التي ترى أن جميع فرقها لا يرقون لمستوى المنتخب الإنكليزي.

4- انسحبت إسبانيا من البطولة بسبب اندلاع الحرب الأهلية في بلادها، فيما انسحبت النمسا رغم تأهلها للنهائيات بسبب غزو ألمانيا النازية لأراضيها.


البوستر الرسمي لمونديال 1938

5- استغلّت ألمانيا التي احتلّت النمسا انسحاب الأخيرة من المونديال فضمّت 4 من أفضل نجومها لتشكيلتها، باستثناء نجم النمسا الأول شيندلر الذي فضّل الانتحار على اللعب بقميص الألمان في المونديال وفق بعض الروايات.

6- كانت فلسطين المنتخب العربي الوحيد الذي شارك بالتصفيات قبل أن تخرج أمام اليونان، فيما انسحبت مصر من المواجهة مع رومانيا.

7- شاركت منتخبات كوبا وبولندا والنرويج وجزر الهند الشرقية الهولندية "إندونيسيا" للمرة الأولى في كأس العالم.

8- كانت مشاركة كوربا وجزر الهند الشرقية الهولندية "إندونيسيا" في هذه البطولة هي الأولى والأخيرة بتاريخ المونديال.

9- خرجت النرويج أمام إيطاليا في هذا المونديال، وللمفارقة كانت إيطاليا سبباً في إقصاءها بكل مشاركاتها المونديالية الثلاث أعوام 1938، 1994، 1998.

اقرأ/ي أيضًا:  20 حقيقة مهمة عن النسخة الثانية لكأس العالم إيطاليا 1934

10- كان هذا المونديال هو الوحيد الذي فشلت به هولندا بالتسجيل، حيث خسرت أمام تشيكوسلوفاكيا 0-3 بعد التمديد.

11- البولندي ويلموفسكي أول لاعب يسجّل 4 أهداف في مباراة واحدة بتاريخ كأس العالم، وحدث ذلك بمباراة بلاده أمام البرازيل والتي انتهت 5-6 للبرازيليين، واللاعب هو الوحيد الذي سجّل 4 أهداف بمباراة واحدة في مرمى الفريق اللاتيني.

12- لعب النجم البرازيلي ليونداس بعض دقائق المباراة التاريخية أمام بولندا حافي القدمين، وسجل في هذا اللقاء 3 أهداف.

13- أخطأ المدرب البرازيلي أدمير بيمنتا عندما أراح ليونداس أمام إيطاليا في نصف النهائي معتقداً أن تخطي الطليان مهمة سهلة، فكلّفه ذلك تأهل إيطاليا للنهائي.

14- توّج البرازيلي ليونداس هدّافاً للبطولة برصيد 7 أهداف.

15- اتسمت مباراة البرازيل وتشيكوسلوفاكيا التي أقيمت بمدينة بوردو بالعنف، وسمّيت بـ "معركة بوردو"، حيث أصيب حارس تشيكوسلوفاكيا بكسر في الذراع، وزميله هدّاف البطولة الماضية نيغدلي بكسر بالساق، وطرد الحكم لاعبين اثنين من البرازيل ولاعباً من تشيكوسلوفاكيا.

16- لم تضم تشكيلة إيطاليا حاملة اللقب سوى 3 لاعبين شاركوا بالمونديال السابق 1934.

17- نظّمت الجماهير الفرنسية مظاهرات حاشدة تنديداً بالنازيّة والفاشيّة في محاولة لإحباط الإيطاليين والألمان خلال البطولة.

18- قبيل بداية المباراة النهائية بين المجر وإيطاليا أرسل الزعيم الفاشي موسوليني للاعبيه الإيطاليين برقية كتب عليها "النصر أو الموت"، أي إن لم ينتصروا فالموت بانتظارهم.

19- بعد فوز إيطاليا على المجر في النهائي قال حارس المجر أنتال شابو" بقبولي الخسارة أنقذت حياة 11 رجلاً" وكان يقصد البرقية التي أرسلها موسوليني للاعبيه.

20- كانت كأس العالم 1938 آخر حدث رياضي دولي قبل اندلاع شرارة الحرب العالمية الثانية.

 

اقرأ/ي أيضًا:

نسخة كأس العالم الأولى.. وأخيرًا بعد طول عناء

19 حقيقة مثيرة عن النسخة الأولى لكأس العالم