فيديو: مشاهير وهميون!

شاب برازيلي وسيم يتابعه أكثر من 120 ألف على انستغرام بسبب عمله كمصور صحفي  خاصة في أماكن النزاعات بعد تطوعه في الأمم المتحدة. منظمات إعلامية عريقة نشرت صوره الصحفية وحاولوا معرفة المزيد عن حياته، فأخبرهم أنه أصيب في مراهقته بسرطان الدم لكنه تعافى واتجه للتطوع ومساعدة ضحايا الحروب. كل هذه المعلومات لم يتم الحصول عليها سوى عبر حساب الانستغرام والواتس اب! تعرف على بقية القصة في هذا الفيديو.

شاهد/ي أيضًا:

صناعات متحولة!