فيديو: مشاجرة عنيفة بين لاعبي المكسيك ونيوزلندا والحكم يكتفي بالإنذارات

فيديو: مشاجرة عنيفة بين لاعبي المكسيك ونيوزلندا والحكم يكتفي بالإنذارات

معركة بين المكسيك ونيوزيلندا في كأس القارات (باتريك ستولارز / Getty)

لا يوجد بطولة أمم أوروبا أو كأس العالم هذا الصيف، لكن جماهير كرة القدم تملك على الأقل كأس القارات لمشاهدته. فالبطولة المؤلفة من 8 منتخبات (6 أبطال قارات) إضافة إلى البلد المضيف لكأس العالم القادمة وبطل العالم الحالي هي ما يخطف الأضواء في هذه الأيام.

بعد معركة شرسة لم يرفع الحكم أي بطاقة حمراء على الرغم من لجوئه إلى تقنية الفيديو

تشهد المجموعة الأولى صراعاً على مراكزها المؤهلة، فبطل أوروبا البرتغال كان يواجه البلد المضيف روسيا فيما كانت المكسيك أمام امتحان نيوزيلندا. وكانت روسيا قد حققت الفوز بالمباراة الأولى على نيوزيلندا قبل أن تخسر الثانية أمام البرتغال، فيما حققت المكسيك الفوز بالمباراة الثانية بعد التعادل الأول مع البرتغال.

اقرأ/ي أيضاً: فيديو: حكم يصنع هدفًا بطريقة غريبة

وفي الوقت الذي خطف كريستيانو رونالدو الأضواء بعد تسجيله الهدف الوحيد في مواجهة روسيا، كان الحدث ضخمًا في مباراة المكسيك ونيوزيلندا. وفي التفاصيل، بعد إعلان الحكم عن 4 دقائق وقت بدل ضائع، في وقت تقدم المكسيك بنتيجة (2-1)، تقدم لاعب المكسيك مايكل بوكسيل بالكرة ليقوم دييغو رييس بشده من القميص، ويخسر الكرة فقام بوكسيل بالتدخل بالقدمين على اللاعب هيكتور هيريرا الذي رد بغضب، وهو ما أشعل معركة بين لاعبي الفريقين في أرض الملعب، شهدت ركلات ولكمات وكفوفًا على الوجه وفشل الحكم في تهدئة الأمور.

شاهد فيديو المعركة بين المكسيك ونيوزيلندا

بعد المعركة أوقف الحكم المباراة مُشيرًا إلى اللجوء إلى تقنية الفيديو لحسم قراره، وفي الوقت الذي كانت تنتظر فيه الجماهير طرد لاعبين بسبب ما حدث، خاصة وأن الإعادات أظهرت عمليات توجب ذلك، لكن المفاجأة كانت باكتفاء الحكم برفع 3 بطاقات صفراء والتعامل مع المشكلة بهدوء تام، وهو ما يطرح علامات استفهام على دور تقنية الفيديو في هذا الأمر ومدى تأثير وجودها، ومدى جرأة حكام الفيديو على اتخاذ القرارات.

اقرأ/ي أيضاً:

5 أرقام قياسية سُجلت في بطولة كأس القارات

فيديو: الجماهير ترمي أموالًا مزورة على دوناروما والأخير يرد