فولفو: جميع سياراتنا ستكون كهربائية بالكامل بحلول 2030

فولفو: جميع سياراتنا ستكون كهربائية بالكامل بحلول 2030

ستتحول فولفو إلى السيارات الكهربائية بشكل عام مع نهاية العقد الجاري (Wheels)

ألتراصوت- فريق الترجمة 

أعلنت شركة فولفو عزمها على تنفيذ خططها الطموحة للتحول الكهربائي بحلول العام 2030، مؤكدة أنها ستوقف إنتاج كافة السيارات التي تعتمد على الوقود التقليدي حتى ذلك العام، بهدف التحول إلى السيارات التي تعتمد على الطاقة البديلة بنهاية العقد الجاري.

كما أعلنت الشركة أنه بالإضافة إلى أن كافة مبيعاتها ستكون من السيارات الكهربائية، فإن عمليات الشراء لسياراتها ستكون عبر الإنترنت، فقط.

 

 

ويأتي إعلان فولفو المملوكة حاليًا لشركة صينية ضمن خطتها لتسريع التحوّل إلى السيارات الكهربائية في ظل تزايد حدّة المنافسة في هذا المجال بين عدة شركات كبرى عالميًا، في مقدمتها تيسلا الأمريكية، إضافة إلى الاستجابة إلى الضغوط المتعلقة بالمساهمة في مكافحة التغيّر المناخي.

وقالت الشركة المالكة للعلامة التجارية السويدية الشهيرة أنها تسعى لأن تمثّل السيارات الكهربائية نصف حجم مبيعاتها بحلول العام 2025، على أن يكون النصف الثاني من السيارات الهجينة، ما يعني أن الشركة ستتوقف عن بيع السيارات التي تعتمد بشكل حصري على الوقود التقليدي بعد أربع سنوات فقط.

وتعدّ هذه الخطط التي أعلنت عنها فولفو طموحة للغاية، ولاسيما أنها لا تملك حاليًا سوى سيارة كهربائية واحدة، وهي سيارة XC40 ReCharge، مطروحة في الأسواق، إلا أن ذلك يعكس طبيعة التوجه في قطاع تصنيع السيارات من أجل التحوّل بشكل أسرع نحو الكهرباء والطاقة النظيفة، وتلبية طلبة الزبائن على هذا النوع من السيارات.

وكانت شركة فولفو قد كشفت مؤخرًا عن نموذج لسيارة كهربائية صغيرة جديدة، وهي سيارة C40 ReCharge، وهي لا تختلف كثيرًا عن السيارة المطروحة حاليًا من قبل الشركة، باستثناء بعض التغييرات على الأضواء الأمامية والشبك الأمامي في مقدمة السيارة.

قالت الشركة المالكة للعلامة التجارية السويدية الشهيرة أنها تسعى لأن تمثّل السيارات الكهربائية نصف حجم مبيعاتها بحلول العام 2025، على أن يكون النصف الثاني من السيارات الهجينة

كما ذكرت شركة فولفو أن لديها خططًا ضخمة للاستثمار في مجال مبيعات السيارات عبر الإنترنت، واعتماد إستراتيجية أكثر وضوحًا لتسعير السيارات، مشابهة إلى حد كبير للإستراتيجية التي تعتمدها شركة تيسلا، وهي الشركة الرائدة عالميًا في تصنيع ومبيعات السيارات الكهربائية.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

شيفروليه بولت EUV الجديدة كليًا.. أسرع وأكبر وأرخص

بايدن يتعهد باستبدال 650 ألف سيارة حكومية بأخرى كهربائية من إنتاج أمريكي