فعلتها سويسرا وأسكتت صياح الديوك.. ركلات الترجيح تطيح بفرنسا من يورو 2020

فعلتها سويسرا وأسكتت صياح الديوك.. ركلات الترجيح تطيح بفرنسا من يورو 2020

مبابي يهدر ركلة الترجيح ويطيح بأحلام فرنسا خارج اليورو (Getty)

ألترا صوت - فريق التحرير

فجّرت سويسرا أكبر مفاجآت اليورو، بل حقّقت معجزة كبرى، حينما أطاحت بفرنسا بطلة العالم من ثمن نهائي يورو 2020، بعد فوزها عليها بركلات الترجيح، إثر انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 3-3، السويسريون عادوا من بعيد بعدما كانوا متخلّفين بنتيجة 1-3، لكنّهم عدّلوا النتيجة في الوقت القاتل، وساروا بالمباراة التي أقيمت في بوخارست إلى ركلات الترجيح، والتي قادتهم إلى ربع النهائي، ليضربوا موعدًا مع إسبانيا الفائزة على كرواتيا 5-3 بعد التمديد، فيما ودّعت فرنسا أبرز المرشحين لنيل اللقب البطولة من الباب الضيّق.

كانت فرنسا أبرز المرشّحين لنيل يورو 2020، كيف لا وهي بطلة المونديال الأخير، وتضمّ في صفوفها ثلّة من أفضل لاعبي العالم، فتصدّرت مجموعة الموت متخطّية فرقًا كبرى كألمانيا والبرتغال، وكان عليها مواجهة سويسرا في دور الستّة عشر، كلّ المؤشّرات دلّت على أن المراهنة على السويسريين ضرب من الخيال، ومزج بين الجنون وقلّة الفهم في فنون اللعبة، سيما وأنّ سويسرا بلغت هذا الدور إثر حلولها ثالثة في المجموعة الأولى، وكانت إحدى أربع فرق نالت المركز الثالث وتأهّلت لدور الستّة عشر.

وفق هذه المعطيات اتّجهت سهام الترشيحات كافّة نحو الفرنسيين، وكان من الطبيعي أن يبدأ المنتخب السويسري اللقاء مدافعًا، فعجز الديوك عن طرق مرمى الخصم طيلة الشوط الأوّل، بل فعلت سويسرا هذا الأمر بكرة رأسيّة من سفيروفيتش تلقّاها من زميله زوبير في الدقيقة 15، انتهى على إثرها الشوط الأوّل بتقدّم صادم لسويسرا.

اقرأ/ي أيضًا: الماتادور يتجنّب مفاجأة كرواتيا.. فوزٌ مثير يضع إسبانيا في ربع نهائي يورو 2020

في الشوط الثاني اشتعلت المباراة بطريقة دراميّة للغاية، سنحت لسويسرا فرصة تاريخيّة لتعزيز النتيجة وتسجيل انتصار ستذكره الأجيال لعقود، حينما منحها اللقاء ركلة جزاء بسبب خطأ ارتكبه بافارد داخل المنطقة المحرّمة، نفّذ رودريغيز الركلة وتصدّى لها باقتدار الحارس هوغو لوريس.

تصدّي الحارس لوريس للركلة أجّل أفراح سويسرا، ومنح فرنسا جرعة هائلة من المعنويّات، استغلّها المتمرّس كريم بنزيما وسجّل هدفين في دقيقتين فقط، فبعد الركلة الضائعة من رودريغيز بدقيقتين فقط، استلم بنزيما كرة داخل منطقة الجزاء وسجّل هدف التعديل، دقيقتان بعد ذلك ويضيف مهاجم ريال مدريد هدف التفوّق لفرنسا، مستغلًا كرة ارتدّت من الحارس إثر تسديدة غريزمان، أكملها بنزيما برأسه في شباك الحارس سومير.

كان على فرنسا أن تستغلّ الإحباط الهائل الذي تعيشه سويسرا، بتسجيل هدف يطمئن المدرّب ديشان، فعل ذلك بول بوغبا على طريقته الخاصّة، حينما صوّب كرة رائعة من خارج منطقة الجزاء، سكنت شباك الحارس سومير قبل ربع ساعة من نهاية المباراة.

اقرأ/ي أيضًا: حامل اللقب يودّع يورو 2020.. بلجيكا تطيح بالبرتغال وتضرب موعدًا مع إيطاليا

كلّ المؤشّرات دلت على أن فرنسا أصبحت في ربع النهائي، هي مسألة وقت لا أكثر ويحتفل الفرنسيون ويفكّرون بخصمهم التالي منتخب إسبانيا، لكنّ سويسرا كانت تفكّر بشيء غير مماثل، قاتلت حتّى آخر رمق لها من أجل التعديل، فقلّصت الفارق بالدقيقة 80 برأسيّة من سفيروفيتش.

اشتعلت المباراة من جديد أكثر مما كانت عليه، عشر دقائق متبقّية ويكفي سويسرا هدفًا واحدًا كي توصل المباراة لوقتين إضافيين، وكان لها ذلك في الدقيقة الأخيرة، حينما سجّل البديل جافرانوفيتش هدف التعديل مستغلًا سوء تمركز قلب الدفاع كيمبيمبي، وفي الثواني الأخيرة من الوقت بدل الضائع ردّت العارضة تسديدة لكومان، كانت كفيلة بإيصال فرنسا إلى ربع النهائي، لكنّ العارضة ودّت لو تستمرّ شاهدة على إثارة غير مسبوقة في ملعب آرينا ناسيونالا بوخارست.

ضبطت سويسرا صفوفها من جديد في الوقتين الإضافيين، وواصل الحارس تألّقه خصوصًا أمام رأسيّة بافارد، فانتهى الشوطين الإضافيين دون أي جديد، ليلجأ الفريقان إلى ركلات الترجيح، حيث سجّلت سويسرا ركلاتها الخمس جميعًا، وسجّلت فرنسا أوّل أربع ركلات لها، كيليان مبابي نفّذ الركلة الخامسة، وكان سببًا رئيسيًا لخروج فرنسا المدوِّ، فالحارس سومير حمى شباكه من الاهتزاز وتصدّى لركلة مبابي، والذي خيّب متابعيه ليس بسبب إهدار الركلة فحسب، إنما لمستواه المتردّي في البطولة، فلم يسجّل أي هدف في المسابقة، وأهدر الكثير من الفرص، وقاد فرنسا إلى أقرب مطار يوصلها لبيتها، بعدما كانت الأحلام متعلّقة به، فيما حجزت سويسرا مكانًا لها في ربع نهائي اليورو أمام إسبانيا.

اقرأ/ي أيضًا:

أوقفت دوران الطواحين.. التشيك تطيح بهولندا خارج يورو 2020

إيطاليا تتجاوز محنة النمسا بشقّ الأنفس.. والدانمارك تكتسح ويلز في يورو 2020