عودة ميمونة لميسي.. برشلونة يحافظ على الصدارة برباعيّة في شباك مايوركا

عودة ميمونة لميسي.. برشلونة يحافظ على الصدارة برباعيّة في شباك مايوركا

هدف ميسي في شباك مايوركا (Getty)

ألترا صوت - فريق التحرير

أعلن برشلونة عن عودته القويّة إلى الليغا بعد انقطاع دام أشهر بسبب فيروس كورونا، فاكتسح مضيفه ريال مايوركا برباعيّة نظيفة، ليحمي كرسيّ الصدارة الخاص به، ويبتعد مؤقّتًا عن ملاحقه ريال مدريد بفارق خمس نقاط، ويملك الميرينغي مباراة زائدة ستُلعب ليلة اليوم الأحد أمام إيبار.

جولة واحدة فقط وأكثر من ثلاثة أشهر مضت على اقتناص برشلونة صدارة الليغا من غريمه ريال مدريد، حينها أسقط ريال بيتس الميرينغي بالفوز 2-1، انتصارٌ منح البارسا صدارة الدوري الإسباني بفارق نقطتين فقط عن الريال المتصدّر السابق، لم يعلم أحدًا أن هذه الصدارة ستدوم لأكثر من ثلاثة أشهر، وها هي إسبانيا تعيد الحياة لكرة القدم، بعد أن ماتت سريريًا بسبب انتشار فيروس كورونا.

تفوّق برشلونة على مايوركا برباعيّة نظيفة، موجّهًا رسالة واضحة لريال مدريد مفادها أنّه لن يترك كرسي الصدارة

هي مباراة الآمال المتناقضة، البارسا يطمح للخروج بالنقاط الثلاث من ميدان مضيفه مايوركا، من أجل ضمان استمرار صدارته لأسبوع آخر، والضغط على الريال أكثر بتوسيع الفارق مؤقّتًا لخمس نقاط، الفوز لن يحسم بطولة الدوري التي تبقّى 11 جولة على نهايتها، لكنّه سيمثّل خطوة في الطريق الصحيح، بينما يودّ مايوركا لو يخرج بنقطة على الأقل من براثن البلوغرانا، ليس حبًّا بريال مدريد، فهو أذاق النادي الملكي طعم الهزيمة هذا الموسم، لكنّ مايوركا بحاجة شديدة لأيّ نقطة قد تبعده عن مراكز الهبوط لدوري الدرجة الثانية، والتي يقبع بها في المركز الثامن عشر.

بدأ برشلونة المباراة بطريقة أرعبت أصحاب الأرض، لم تمرّ سوى 65 ثانية على بدايتها حتّى افتتح أرتورو فيدال أهداف اللقاء، حينما استثمر كرة مرفوعة من جوردي ألبا وأودعها برأسه في الشباك، بداية ناريّة تبشّر بغزارة في الأهداف، دقائق قليلة بعد ذلك ويسدّد زميله الدانماركي برايثوايت كرة تصدّى لها الحارس، ومع مرور الوقت استوعب مايوركا الصدمة، وبدأ بمحاولاته الهجومية.

اقرأ/ي أيضًا: صدارةٌ مؤقتة لبرشلونة.. وتعادل أتلتيكو مدريد مع إشبيلية في قمّة الليغا

قاد الياباني المعار من ريال مدريد تاكيفوسا كوبو لواء هجمات أصحاب الأرض، لوحده أرهب دفاعات البارسا وشكّل خطورة بالغة على مرمى تيرشتيغن، والذي تصدّى بنفسه لأكثر من ثلاث كرات خطرة للنجم الياباني الشاب، في وقت تراجع به البارسا وقلّت خطورته الهجوميّة، وسنحت لريال مايوركا ركلة حرّة مباشرة صوّبها كوبو في أحضان الحارس الألماني، بعد ذلك عاد البارسا للمباراة بتسجيله الهدف الثاني، حيث استغلّ برايثويت تمريرة بالرأس من ليونيل ميسي، ما جعله يواجه المرمى منفردًا بالحارس، فوضع الكرة سهلة في شباك مايوركا، لينتهي الشوط الأوّل بتقدّم البارسا بهدفين دون رد.

 كاد ريال مايوركا أن يعيد أجواء المنافسة للمباراة، حينما سدّد بوديمير كرة في بداية الشوط الثاني جاورت المرمى، واستمرّت محاولات الفريق المضيف على قلّتها، ردّ عليها الدانماركي برايثويت بانفراد تام أنقذه الحارس ببراعة، وقبل نهاية المباراة بعشر دقائق استثمر جوردي ألبا تمريرة ساحرة من النجم ميسي وأضاف الهدف الثالث، وفي وقت حاول به مايوركا تسجيل هدف حفظ ماء الوجه، أضاف ميسي هدف البارسا الرابع بعدما تلاعب بالدفاع، ليؤكّد صدارة البارسا وعودته القويّة لليغا.

وفي بقيّة نتائج الجولة الـ28 من الدوري الإسباني، فاز إسبانيول على ديبورتيفو آلافيس 2-0، وفياريال على سيلتا فيغو بهدف وحيد، وبلد الوليد على ليغانيس بهدفين لواحد، وسبق أن افتُتحت الجولة يوم الخميس بديربي الأندلس الذي شهد فوز إشبيلية على ريال بيتس 2-0، ولُعبت الجمعة مباراتي غرناطة مع خيتافي وانتهت بفوز الأوّل 2-1، وفالنسيا مع ليفانتي وانتهت 1-1، وتستكمل الجولة اليوم الأحد بثلاث مواجهات تجمع بين ريال مدريد وإيبار، وأتلتيكو مدريد مع أتلتيكو بلباو، وريال سوسيداد مع أوساسونا.

اقرأ/ي أيضًا: 

ديربي الأندلس يفتتح عودة الليغا.. وإثارة مستمرّة بين الريال والبارسا

الدوري الإسباني: ريال مدريد يسقط أمام بيتيس ويخسر الصدارة