على ضفاف البحر والتاريخ.. 6 من أجمل الجزر اليونانية

على ضفاف البحر والتاريخ.. 6 من أجمل الجزر اليونانية

هنا قائمة بأجمل الجزر اليونانية (TUI)

تعتبر اليونان واحدة من أبرز الوجهات السّياحيّة في العالم. وبالإضافة إلى كونها مهد الفلسفة والمفكرين وموطن العديد من المواقع الأثريّة التي تعتبرها منظّمة اليونسكو إرثًا للتراث العالمي؛ فإنّها أيضًا تمتاز بشواطئها الرمليّة الخلابة، وبوجود أكثر من ستة آلاف جزيرة وجُزيْرة تابعة لها، سواءً في بحر إيجة شرقًا أو البحر الأيوني في الغرب، ومن هذه الجزر ثمة 227 فقط مأهولة بالسكّان. فيما يلي ستة من أجمل الجزر اليونانية.

جزيرة كريت هي أكبر الجزر اليونانية، وهي موطن ولادة زيوس، أبو الآلهة اليونانية، وفقًا للميثولوجيا اليونانية القديمة

1. جزيرة كريت

جزيرة كريت

وهي موطن ولادة زيوس، أبو آلهة اليونان، وفقًا للميثولوجيا اليونانية القديمة. وكريت هي الجزيرة الأكبر في اليونان، وخامس أكبر جزر البحر الأبيض المتوسّط.

اقرأ/ي أيضًا: 8 وجهات في "أندلثيّا".. أطلال العرب والرومان في إسبانيا

تجمع كريت كلّ ما يمكن البحث عنه في جزر اليونان؛ فيها شواطئ ذات مياه نقيّة وقرى متناثرة يشعر المرء فيها انّه يسافر عبر الزمن. وتتميّز أيضًا بمدن تعجّ بالفعّاليات الثقافيّة والسياحيّة بالإضافة إلى عدد غير محدود من الخيارات الغذائيّة والأطعمة التقليديّة التي تتميز بها الجزيرة.

ومن أبرز الوجهات داخل الجزيرة، مدينة أغيوس نيكولاوس، حيث الحياة الليليّة المكتظّة، وكذا عاصمة الجزيرة، هيراكليون، حيث المواقع الأثرية والمتاحف والكنائس.

وإن كنت سائحًا مهتمًا بالآثار، فيمكنك زيارة المتحف الأركيولوجي، وقصر كنوسوس الذي يبلغ عمره 3500 عام، وكان قصر الملك مينوس زعيم الحضارة الكريتيّة.

2. جزيرة كروفو

جزيرة كورفو

تقع كروفو في البحر الأيوني، وهي الجزيرة اليونانية الثانية من حيث التعداد السكّاني. وتمتدّ سواحلها على طول 220 كيلومتر.

وتمتاز كروفو بوجود سلاسل جبليّة يصل ارتفاعها إلى ألف متر فوق سطح البحر، كما تشتهر بمساحاتها الخضراء المليئة بأشجار الزيتون والسرو، ولذلك تعد من الوجهات المميّزة للاستمتاع بالطبيعة والابتعاد عن صخب المدن.

وعاصمة الجزيرة تحمل اسم كورفو نفسه، ولها طابع يخلط ما بين الثقافة البريطانية والفرنسيّة، مع الإيطاليّة واليونانيّة. وفيها قصر سان نيكولاس وقصر سان جورج، اللذين يحملان الطابع الكلاسيكي البريطاني،  إضافة لقلعة المدينة القديمة التي بنيت على الطراز الإيطالي الفينيسي.

في الجزيرة أيضًا شواطئ جذّابة وكهوف ومنحدرات ومنتجعات علاجية طبيعيّة بالطّين، تجعل منها الوجهة المثاليّة للعائلة.

3. جزيرة ميلوس

جزيرة ميلوس

وهي جزيرة بركانيّة صغيرة تقع في أرخبيل كيكلادس جنوب بحر إيجة. وتعدّ ميلوس جزيرة الرحلات الرومانسيّة بامتياز.

وتمتلك الجزيرة أكثر من سبعين شاطئ ساحر، من أشهر هذه الشواطئ: ساراكينيكو، وبابافراغاس، وباليوريما ذات الرمال الناعمة والمياه الصافية. وهناك أيضًا شاطئ  كليفتيكو الذي يتميّز بصخوره الكلسيّة البيضاء وكهوفٍ تحت الماء.

تشتهر الجزيرة بعدد لا بأس به من الآثار، مثل: تمثال فينوس الموجود حاليًّا في متحف اللوفر في باريس.

4. جزيرة ميكونوس

جزيرة ميكونوس

تقع أيضًا في بحر إيجة، وهي جزيرة السهر والحياة الليليّة والحفلات بجدارة. مركز عاصمتها "Chora"، مرصوف بالحصى، وبيوتها بيضاء ذات أبواب وشبابيك وسلالم ملوّنة.

يمكنك من شرفاتها مشاهدة واحد من أجمل مناظر غروب الشمس في العالم. وفي الليل تتحوّل الجزيرة إلى حفلة كبيرة متواصلة لعشّاق السهر والحفلات الصّاخبة. كما يمكنك في ميكونوس ممارسة ركوب الأمواج وركوب الخيل والكثير من النشاطات الأخرى.

أمّا لمحبّي الهدوء، فثمّة رحلة من ميكونوس يمكن القيام بها إلى جزيرة ديلوس القريبة وغير المأهولة بالسكّان، وهي موطن لبعض من أهمّ الاكتشافات الأثريّة في اليونان.

5. جزيرة سانتوريني

جزيرة سانتوريني

تشكّلت سانتوريني بعد انفجار بركاني يعدّ فريدًا من نوعه في العالم. وتتميّز الجزيرة بأبنيتها البيضاء ذات الأسطح والأبواب والنوافذ الزرقاء. وللجزيرة منحدرات صخريّة بركانيّة تطل على شواطئ تمتاز بمياهها النقيّة جدًا.

مدن الجزيرة وقراها ساحرة الجمال، ويمكن للزوّار الاستمتاع بالمعارض والصالات الفنيّة فيها، كما يمكن لهم رؤية شروق الشمس وغروبها من أعلى قلعة الجزيرة.

ومن القرى التي ينصح بزيارتها: قرية أويّا، وقرية إمبوريو، وقرية فيرا، بالإضافة إلى الشاطئ الأحمر وموقع أكروتيري الأثري.

6. جزيرة ناكسوس

جزيرة ناكسوس

جزيرة الهدوء كما يسمّيها اليونانيّون. تمتاز بأراضيها الخصبة وشواطئها الكثيرة. وينصح بقصدها لمن يرغب في زيارةٍ طويلة للعمل على مشروع إبداعي.

ورد اسم جزيرة ناكسوس كثيرًا في الأساطير اليونانية القديمة، مثل الأوديسة. وتحتوي الجزيرة على معبد أبوللو الذي لم يتبقَ منه إلا البوابة

وكثيرًا ما ورد ذكر الجزيرة في الأساطير اليونانية القديمة، كالأوديسة التي كتبها هوميروس. وما أن تنزل إلى مرفأ الجزيرة، حتى تجد بوابة بورتارا، وهي بوابة معبد أبوللو الذي لم يتبق منه سوى البوابة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

5 وجهات سياحية في الجزائر.. الصّحراء تفرض نفسها

مدينة السكّر واللغتين.. ماذا تعرف عن مونتريال الكندية؟