شركات الإنترنت في كوريا الجنوبية تقاضي نتفليكس.. والسبب

شركات الإنترنت في كوريا الجنوبية تقاضي نتفليكس.. والسبب "سكويد غيم"

شركات كورية جنوبية تقاضي نتفلكس (Getty)

رفعت شركة تزويد خدمة الإنترنت في كوريا الجنوبية (SK Broadband) دعوى قضائية ضد منصة نتفليكس الأمريكية وذلك من أجل حث الأخيرة على زيادة المترتبات المالية المتوجبة عليها. وتأتي هذه المطالبات من قبل الشركة المسؤولة عن تزويد خدمة الإنترنت للمنصة لقاء استفادتها من أعمال الشبكة وارتفاع تكاليف الصيانة في مقابل تزايد أرقام المشاهدة التي تحظى بها نتفليكس في البلاد.

رفعت شركة تزويد خدمة الإنترنت في كوريا الجنوبية (SK Broadband) دعوى قضائية ضد منصة نتفليكس الأمريكية وذلك من أجل حث الأخيرة على زيادة المترتبات المالية المتوجبة عليها

وأعلنت إحدى المحاكم في سيول، عاصمة كوريا الجنوبية، أنه على منصة نتفليكس أن تقدم عرضًا مغايرًا معقولًا ومتناسبًا مع الخدمات التي تقدم لها من قبل شركة خدمة الإنترنت "ساوث كوريا برودباند" (SK Broadband). وفي ذات السياق، ذكر العديد من المشرعين في كوريا الجنوبية بأن الكثير من المنصات الرقمية ذات المحتوى المتنوع يتخلفون عن دفع مستحقاتهم المتوجبة عليهم على الرغم من تصاعد أرقام المشاهدة بشكل كثيف، ونتفليكس من ضمن هذه المنصات.

في المقابل أعلنت منصة نتفليكس أنها ستراجع طلب شركة تزويد خدمات الإنترنت. وأشارت إلى سعيها الدائم للحوار واستكشاف مقترحات جديدة في الوقت الحالي للتعامل مع مزودي خدمات الإنترنت في كوريا الجنوبية بغية ضمان عدم تأثر متابعيها في البلد المذكور، بحسب ما نقلت وكالة رويترز.

ما قصة مسلسل "سكويد غيم" الذي حقّق شهرة عالميّة عبر نتفليكس؟

واحتلت منصة نتفليكس المرتبة الثانية في البلاد بعد منصة يوتيوب المملوكة لشركة غوغل. وجاء التصنيف تبعًا لحجم المشاهدات والمتابعات لكل من المنصات من قبل الكوريين الجنوبيين. غير أن هاتين المنصتين هما الوحيدتان اللتان تخلفتا عن دفع رسوم استخدام شبكة الإنترنت، مقارنة بمنصات أخرى مثل أمازون وآبل وفيسبوك وهي منصات التزمت بالمترتبات المالية المفروضة عليها لقاء خدمات الإنترنت، بحسب ما نقل موقع نيويورك بوست.

وأفادت شركة تزويد خدمة الإنترنت SK Broadband إلى أن حركة مرور البيانات أوضحت زيادة هائلة على منصة نتفليكس حيث ارتفعت بمعدل 24 مرة منذ شهر آيار /مايو من العام 2018 حتى أيلول /سبتمبر من هذا العام، ووصلت إلى حوالي 1.2 تريليون بايت من المعلومات التي تمت معالجتها في الثانية الواحدة.

بدورها، رفعت نتفليكس دعوى قضائية ضد الشركة نفسها في العام الماضي، وأتت الدعوى على خلفية معرفة منصة نتفليكس ما إذا كان يتوجب عليها أي التزام مالي لشركة تزويد خدمات الإنترنت. وأشارت نتفليكس إلى أن عملها ينتهي بإنشاء محتوى وجعله متاحًا للجمهور. واعتبرت أن نفقات شركة تزويد الخدمات محفوظة لدى الجمهور من خلال الاتفاقات التعاقدية التي تخول الشركة بتزويد الإنترنت للمواطنين والمؤسسات وتتلقى في المقابل اشتراكات شهرية. وواصلت نتفليكس تفنيد حجتها بالقول إن توصيل محتواها إلى الجمهور "مجاني كمبدأ" ولا يسمح لأحد بتقييده، بحسب ما أورد موقع ذي ناشيونال.

لكن الأمور لم تقف عند هذا الحد، فالنزاع أثمر عن قرار لصالح شركة تزويد الخدمات "ساوث كوريا برودباند" أصدرته المحكمة المركزية في سيول في شهر حزيران/يونيو من هذا العام. وجاء في قرار المحكمة أن "الشركة تقدم خدمات ذات تكلفة، ومن المعقول أن تلتزم نتفليكس في المقابل بدفع مبالغ مقابل هذه الخدمات".

من جهته، قال عضو البرلمان في الحزب الحاكم، كيم سانغ، إنه "من بين أكبر 10 مؤسسات لعرض المحتوى في كوريا الجنوبية، جاء 78.5% من حركة تدفق المعلومات والبيانات من قبل منصات أجنبية". واعتبر سانغ أن كثير من هذه المنصات التي تديرها مؤسسات عالمية ضخمة يغضون الطرف عن الرسوم المالية الواجب الالتزام بها، وذلك بحسب ما نقل موقع شبكة ABCNews.

وقدرت الوثيقة رسوم استخدام الشبكة التي يتعين على منصة نتفليكس تكبدها بنحو 27.2 مليون دولار في عام 2020 فقط. وأظهرت السجلات أن نتفليكس عادت وتقدمت بطلب استثناف القرار القضائي والبدء بإجراءات جديدة في المحكمة منذ أواخر شهر أيلول/سبتمبر من هذا العام.

 أعلنت نتفليكس أنها ساهمت في خلق حوالي 16 ألف وظيفة في كوريا الجنوبية، واستثمارات تقدر بنحو 650 مليون دولار أمريكي

وفي بيانها، أعلنت نتفليكس أنها ساهمت في خلق حوالي 16 ألف وظيفة في كوريا الجنوبية، واستثمارات تقدر بنحو 650 مليون دولار أمريكي، فضلًا عن تأثير اقتصادي بنحو خمسة مليون دولار أمريكي. ويذكر بأن نتفليكس تعرض المحتوى الكوري الجنوبي بكثرة على منصتها حيث يلقى رواجًا عالميًا. يضاف إلى ذلك أيضًا بأن لمنصة نتفليكس دورًا مهمًا في إنتاج وتنويع المحتوى الكوري الجنوبي الأصلي وزيادته، وذلك باستثمارات بلغت أكثر من 500 مليون دولار أمريكي في العام 2021.