ريمونتادا جديدة لبرشلونة تأهله لنصف نهائي كأس الملك على حساب إشبيلية

ريمونتادا جديدة لبرشلونة تأهله لنصف نهائي كأس الملك على حساب إشبيلية

في الثواني الأخيرة من المباراة، فك ميسي النحس بالهدف السادس لفريقه (ديفيد راموس/ Getty)

في واحدة من أجمل مباريات هذا الموسم في أوروبا، نجح برشلونة في بلوغ نصف نهائي كأس الملك الإسباني بعد الفوز على إشبيلية 6-1 في مباراة الإياب، ليتأهل بنتيجة 6-3 في مجموع المبارتين.

في واحدة من أجمل مباريات هذا الموسم بأوروبا نجح برشلونة في بلوغ نصف نهائي كأس الملك الإسباني بعد الفوز على إشبيلية

قدّم إشبيلية أداءً كبيرًا في مباراة الذهاب، ونجح بالفوز 2-0 عن طريق نجمه لهذا الموسم بابلو سارابيا، ومهاجمه الفرنسي ذو الأصول التونسية وسام بن يدّر.

اقرأ/ي أيضًا: ريال مدريد يحقق فوزًا غاليًا على إشبيلية في قمة الليغا

ودفع مدرب برشلونة، أرنستو فالفيردي، ثمن خياراته الخاطئة حينما قرر إراحة نجم نجومه ليونيل ميسي ولم يستدعه إلى المباراة، فيما ترك نجوم الفريق الأساسيين سواريز وكوتينيو وجوري ألبا وبوسكتس، على دكة البدلاء. 

كما استغرب المتابعون إشراك فالفيردي لللاعب الجديد الغاني كيفن برينس بواتينغ في التشكيلة الأساسية، بالرغم من أنه وصل حديثًا إلى النادي، ولا يوجد أي انسجام بينه وبين زملائه.

فوز إشبيلية وضع برشلونة في موقف معقد للغاية، وجعله مطالبًا بتقديم مباراة كبيرة في الإياب والفوز بفارق أكثر من هدفين للتأهل إلى نصف نهائي المسابقة التي سيطر عليها برشلونة في السنوات الأربع الأخيرة، والتي أيضًا يحمل الرقم القياسي بالتتويج بها (30 مرة).

ويذكر أن برشلونة تُوّج بالبطولة في العام الماضي، بعد فوزه على إشبيلية أيضًا بنتيجة 5-0 في المباراة التي شهدت وداعية نجم الفريق أندرياس إنييستا.

برشلونة يحقق المطلوب في الشوط الأول

دخل برشلونة إلى المباراة بالخطة التشكيلية المعتادة 4-3-3، مع وضع الثلاثي ليونيل ميسي وسواريز وكوتينيو في خط المقدمة، فيما اشترك البرازيلي أرثور في خط الوسط على حساب النشيلياني أرتورو فيدال.

مباراة برشلونة وإشبيلية
أحرز كوتينيو الهدف الأول في شباك إشبيلية بركلة جزاء

ومن جهته أراد مدرب إشبيلية بابلو ماشين، إغلاق مفاتيح لعب برشلونة، فزجّ بخمسة لاعبين في خط الوسط وأمامهم نجم الفريق سارابيا، فيما لعب الهداف البرتغالي أندريه سيلفا في خط المقدمة، على حساب وسام بن يدر.

وبدأ برشلونة المباراة بقوة، ليحصل على ركلة جزاء سجلها كوتينيو في الدقيقة 13. وانطلق إشبيلية للهجوم وكاد مهاجمه أندريه سيلفا أن يسجل التعادل في الدقيقة 22، لكن تسديدته الرائعة بعقب قدمه تصدى لها الحارس سيليسن، وقبل أن تصطدم بالقائم الأيمن.

وفي الدقيقة 25 حصل إشبيلية على فرصة ذهبية لتسجيل هدفه الأول، واضعًا برشلونة في موقف محرج. لكن الحارس سيليسين تصدى ببراعة لركلة الجزاء التي حصل عليها النادي الأندلسي. 

ومباشرة عاقب برشلونة خصمه، فنجح راكيتيتش في تسجيل هدف التقدم 2-0، بعد تمريرة جميلة من أرثور، ولم يحتفل اللاعب الكرواتي بهدفه لأنه جاء ضد فريقه السابق، لينتهي الشوط الأول بنتيجة 2-0، ليتعادل الفريقين 2-2 في مجموع المبارتين، وتعود المباراة إلى نقطة الصفر مرة جديدة.

شوط ثاني مثير وأهداف بالجملة

دخل برشلونة الشوط الثاني مهاجمُا، ونجح كوتينيو في تسجيل الهدف الثالث برأسية جميلة في الدقيقة 52، بعد عرضية متقنة من لويس سواريز، لينهار دفاع إشبيلية بعد الهدف، فلم يحتج برشلونة لأكثر من دقيقة ونصف لتسجيل الهدف الرابع عن طريق سيرجي روبيرتو، بعد تمريرة جميلة من ليونيل ميسي. وفي الدقيقة 57 ألغى الحكم الهدف الذي سجله كوتينيو بداعي التسلل.

ثم في الدقيقة 67 عاد إشبيلية إلى المباراة مسجلًا هدفه الأول عن طريق غييرمو أرانا، بتسديدة قوية بعد تمريرة جميلة من بانيغا. وبات الفريق بحاجة لهدف واحد للتأهل. وفي الدقيقة 74 فشل ميسي في قتل المباراة بعد إهداره لكرة سهلة.

وفي الدقيقة 88 قتل سواريز كل أحلام إشبيلية مسجلًا الهدف الخامس في الدقيقة 88، بعد هجمة مرتدة منظمة، أنهاها الأورغوياني في المرمى، مستغلًا تمريرة رائعة من جوردي ألبا.

فاز برشلونة على إشبيلية بنتيجة 6-1، معيدًا إلى الأذهان الريمونتادا الشهيرة ضد باريس سان جيرمان قبل عامين، وبالنتيجة نفسها

وفي الثواني الأخيرة فكّ ليونيل ميسي النحس الذي لازمه طوال المباراة، مسجلًا الهدف السادس لفريقه ليفوز بنتيجة 6-1، ويعيد إلى الأذهان الريمونتادا الشهيرة ضد باريس سان جيرمان قبل سنتين، وبالنتيجة نفسها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

هزيمة تاريخية لتشيلسي.. وليفربول يرفض هديّة نيوكاسل

قطر تزلزل الإمارات برباعيّة في عقر دارها.. وتبلغ نهائي كأس آسيا