رويترز: مساعي تركيا للحصول على مقاتلات إف-16 تواجه العديد من العثرات

رويترز: مساعي تركيا للحصول على مقاتلات إف-16 تواجه العديد من العثرات

قد تواجه محاولة أنقرة شراء مقاتلات أف-16 جديدة العديد من العثرات (Getty)

ألتراصوت- فريق التحرير 

تقدمت تركيا، حسب وكالة رويترز، بطلب إلى الولايات المتحدة لاقتناء 40 طائرة مقاتلة من طراز F-16 من إنتاج شركة لوكهيد مارتن، ومعدات لتحديث 80 طائرة من طائراتها الحربية.

ربطت رويترز هذا الطلب التركي، نقلًا عن مصادر فضلت عدم الكشف عن هويتها، بإخفاق أنقرة في شراء مقاتلات "إف 35" الأمريكية، لأسباب عزاها محللون إلى إقدام تركيا على اقتناء تركيا منظومة الدفاع الصاروخية الروسية المعروفة بمنظومة "إس 400".

اقرأ/ي أيضًا: منظومة "S-400" وطائرات "F-35".. الأسلحة التي تشعل الخلاف التركي الأمريكي

وأكّدت مصادر رويترز أن الصفقة الجديدة التي تبلغ قيمتها مليارات الدولارات، ما تزال تشق طريقها بصعوبة في أروقة المؤسسات الأمريكية، حيث تخضع المبيعات العسكرية الخارجية لموافقة وزارة الخارجية الأمريكية وكذلك الكونجرس الأمريكي الذي يمكنه منع إقرار مثل هذه الصفقات.

السفارة التركية والخارجية الأمريكية ترفضان التعليق

رفضت وزارة الخارجية الأمريكية التعليق على الصفقة المرتقبة، وقال متحدث باسمها: "كسياسة عامة، لا تؤكد الوزارة أو تعلق على مبيعات دفاعية مقترحة حتى يتم إخطار الكونغرس بها رسميًا ".

بدورها أيضًا رفضت السفارة التركية في واشنطن التعليق على على طلب شراء المقاتلات الأميركية، حسب رويترز.


تسعى أنقرة إلى رأب الصدع مع واشنطن وتطوير قدراتها العسكرية الجوية (Getty)

وكانت أنقرة قد طلبت أكثر من 100 طائرة من طراز F-35، من صنع شركةلوكهيد مارتن ، بقيمة 1.4 مليار دولار، لكن الإدارة الأمريكية أرجأتها عام 2019 بعد أن حصلت تركيا على منظومة الدفاع الصاروخي الروسية. 

وفي شهر أيلول/سبتمبر الماضي صرح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في نيويورك قائلا إن بلاده طلبت اقتناء طائرات إف 35 الأمريكية لكنها لم تتسلمها حتى الآن، داعيًا جو بايدن إلى حل هذه المسألة. كما أكد أردوغان في ذات الوقت أن بلاده ستلبي احتياجاتها الدفاعية من أماكن أخرى إذا لم تساعدها واشنطن في ذلك.

شراكة تشوبها الاضطرابات

في السنوات الخمس الأخيرة، شهدت الشراكة القائمة منذ عقود بين حلفاء الناتو اضطرابات غير مسبوقة بسبب الخلاف حول عدة ملفات، بينها، حسب رويترز، الملف السوري، وعلاقات أنقرة مع موسكو، والنزاع في شرق البحر المتوسط، وتراجع وضع الحقوق المدنية والحريات في تركيا.

بناء على ذلك، اعتبر تقرير رويترز، أنه من المرجح أن يواجه الطلب التركي بالحصول على الطائرات الأمريكية، صعوبات كثيرة قبل الحصول على موافقة الكونجرس الأمريكي .

يُذكر أن شراء أنقرة لمنظومة S-400 الروسية أدى لفرض عقوبات أمريكية على تركيا، ففي كانون الأول /ديسمبر 2020، أدرجت واشنطن شركة الصناعات الدفاعية التركية ورئيسها إسماعيل دمير، وثلاثة موظفين آخرين على القائمة السوداء.

من المرجح أن يواجه الطلب التركي بالحصول على الطائرات الأمريكية صعوبات كثيرة قبل الحصول على موافقة الكونجرس الأمريكي 

وذكرت رويترز أن واشنطن حذرت تركيا بعد ذلك من مغبّة شراء المزيد من الأسلحة الروسية، "لكن في الأسبوع الماضي، أشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى أن أنقرة ما زالت تعتزم شراء دفعة ثانية من منظومة أس -400 من روسيا وهي خطوة قد تعمق الخلاف مع واشنطن" حسب رويترز.

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

كتاب "السياسة الخارجية التركية".. استراتيجية تعزيز الاستقلالية

تركيا واليونان تتفقان على حوار غير مشروط حول القضايا العالقة