دون رأفة.. بايرن ميونيخ يكتسح برشلونة بالثمانية ويبلغ نصف نهائي دوري الأبطال

دون رأفة.. بايرن ميونيخ يكتسح برشلونة بالثمانية ويبلغ نصف نهائي دوري الأبطال

اهتزّت شباك برشلونة ثمان مرّات لأوّل مرّة في تاريخه بدوري الأبطال (Getty)

ألترا صوت - فريق التحرير

تفوّق بايرن ميونيخ على فريق برشلونة بنتيجة مهينة 8-2، ليبلغ نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، موجّهًا إنذارًا شديد اللهجة لمنافسيه المتبقّين في البطولة.

وضعت قرعة دور الثمانية من دوري أبطال أوروبا فريقي ألمانيا بايرن ميونيخ ولايبزيج بمواجهة ناديين إسبانيين هما أتلتيكو مدريد وبرشلونة، أوّل أجزاء المواجهة الإسبانية_الألمانية أسفر عن تفوّق الأخير، حينما أقصى لايبزيج أتلتيكو مدريد من ربع النهائي، بفوزه الصعب عليه 2-1، ليبلغ نصف النهائي للمرّة الأولى في تاريخه.

زلزل بايرن ميونيخ أركان القلعة الكاتالونية بثمانية أهداف، ليخرج البارسا من دوري أبطال أوروبا بفضيحة مدوّية

ترقّب الجميع ما ستسفر عنه نتيجة أبرز مواجهات الدور ربع النهائي، غنيّة مباراة البايرن مع برشلونة بالتفاصيل وبالمواجهات الثنائيّة، حارس برشلونة تيرشتيغن يواجه مواطنه مانويل نوير حارس البايرن، سيصارعه على المركز الأساسي في منتخب المانشافت من بوّابة هذا اللقاء، كذلك يلعب ثنائي البايرن مع فريقهما السابق، كوتينيو المعار من برشلونة سيواجه رفاقه السابقين، كذلك الحال بالنسبة لتياغو ألكانتارا، بينما يتوجّب على التشيلي أرتورو فيدال لاعب البايرن السابق إظهار أفضل ما لديه أمام زملائه السابقين، الثنائيّة الأبرز في هذا اللقاء تتمحور حول نجمي الفريقين ميسي وليفاندوفسيكي، كلاهما تألّقا بشكل لافت هذا الموسم، ومن يتفوّق على الآخر في هذه المباراة سيقود فريقه للفوز.

بدأت المباراة بين الفريقين دون مقدّمات، شكّل برشلونة الخطورة الأولى عبر تمريرة سيرجيو روبيرتو داخل منطقة الجزاء، أنقذها بالتناوب بواتينغ ونوير، ردّ البايرن على الفور بهجمة أسفرت عن هدف السبق، حينما هيّأ له ليفاندوفسكي الكرة، صوّبها مولر بيسراه داخل الشباك، كان ذلك في الدقيقة الرابعة، ثلاث دقائق فقط بعد ذلك ويعدّل البارسا النتيجة، حينما شتّت ألابا بالخطأ كرة جوردي ألبا، أراد إبعاد الكرة خارج الملعب، لكنّها اتّخذت مسارها نحو الشباك، المباراة ما زالت في دقيقتها السابعة، والنتيجة تشير إلى التعادل 1-1.

اقرأ/ي أيضًا: مفاجأة البطولة.. لايبزيج يطيح بأتلتيكو مدريد ويبلغ نصف نهائي دوري الأبطال

شجّع هدف التعديل برشلونة في التقدّم نحو المناطق الأماميّة، وأنقذ نوير مرماه من تسديدة لويس سواريز، كما ناب القائم الأيمن لمرمى البايرن عن الحارس وأبعد كرة مرفوعة من ميسي، والذي جرّب حظّه مرّة أخرى ليجد أمامه الحارس الألماني العملاق، قبل أن يفتح البايرن النار على خصمه، ويعاقبه على ما اقترف من هجمات بأقسى ما يملك.

بدأ مسلسل الرعب بالدقيقة 22، حينما تلقّى بيرسيتش كرة من جنابري، وصوّب الكرة في المرمى على يسار تيرشتيغن، خمس دقائق فقط ويضيف جنابري الهدف الثالث لفريقه، حينما سدّد الكرة قويّة من داخل منطقة الجزاء في شباك الحارس الألماني، لحظات بعد ذلك ويتلقّى مولر كرة من كيميتش ويضعها في شباك مواطنه، المباراة في دقيقتها الـ31، والبارسا متأخّر بنتيجة 4-1، وهي أكبر نتيجة تحدث في تاريخ الأدوار الإقصائيّة بدوري الأبطال في أوّل نصف ساعة من اللقاء.

لم يرأف البايرن بحال البارسا، كلّما سجّل هدفًا زاد تعطّشه نحو تسجيل آخر، وسط ذهول واستسلام من كتيبة كيكي سيتين، والذين ارتكبوا أخطاءً دفاعيّة غاية في السذاجة، كادت تسفر عن تسجيل ليفاندوفسكي أهدافًا أخرى في مناسبتين، لكنّ التسرّع تارة، وتواجد الحارس تيرشتيغن تارة أخرى، منع إنهاء البايرن للشوط الأوّل متقدّمًا بستّة أهداف، واكتفة بالأربعة.

واصل بايرن ميونيخ سيل هجماته الجارف في بداية الشوط الثاني، أهدر بيرسيتش فرصة تسجيل الخامس أكثر من مرّة، وألغى الحكم هدفًا لليفاندوفسكي بداعي التسلّل، قبل أن ينجح سواريز في تسجيل هدف تقليص الفارق للبارسا، إذ تلقّى كرة من جوردي ألبا وأودع الكرة في شباك نوير، النتيجة الآن هي 4-2، والبارسا يحتاج إلى تسجيل هدف على الأقلّ يعيده لأجواء المباراة.

أحلام البارسا بالعودة استمرّت نحو ستّ دقائق فقط، قتلها جوشوا كيميتش بتسجيله الهدف الخامس، حينما تلاعب ألفونسو ديفيز بدفاع البارسا ومرّر له كرة حريريّة، وضعها كيميتش سهلة في المرمى الخالي، ليرفع برشلونة راية الاستسلام من حينها، ويتسابق نجوم البايرن على إهدار الفرص، فأنقذ ألبا مرماه من هدف سادس حينما أبعد تصويبة كينغسلي كومان، واكتفى ميسي بتسديدة لم يتعذّب نوير بالسيطرة عليها، وهنا أشرك مدرّب البايرن هانز فليك لاعب برشلونة المعار إلى صفوفه فيليب كوتينيو، والذي وجدها فرصة مناسبة لإثبات جدارته أمام النادي الذي تخلّى عنه، فكلّ من لديه نوع من الثأر تجاه البارسا، الوقت مناسب الآن لنيل مبتغاه.

فور دخول كوتينيو صنع النجم البرازيلي فرصة الهدف السادس، حينما رفع الكرة للمهاجم البولندي، ليفاندوفسكي وضعها سهلة برأسه في شباك تيرشتيغن، كوتينيو نفسه سجّل الهدفين السابع والثامن في مرمى فريقه السابق، وأظهر للعلن رفضه الاحتفال بالهدفين، ليحجز بايرن ميونيخ مكانه في نصف نهائي دوري الأبطال، بفوز هو الأقسى بتاريخ البارسا  في دوري الأبطال بنتيجة 8-2، النادي الكاتالوني لم تتلقّ شباكه ثمانية أهداف منذ عام 1946 أمام نادي إشبيلية، وسيواجه النادي البافاري في نصف النهائي الفريق الفائز من مواجهة مانشستر سيتي وليون.

اقرأ/ي أيضًا:

 مانشستر سيتي يقصي ريال مدريد من دوري الأبطال.. وخروج مهين لليوفي أمام ليون

ميسي يقود برشلونة إلى ربع نهائي دوري الأبطال.. ومواجهة مرتقبة مع البايرن