دعابات السيسي المحرجة..

دعابات السيسي المحرجة.. "أهلًا" بالتفاهة

يكرر السيسي محاولات دعاباته فيحرج نفسه ويبدو على قدر وافر من التفاهة (الأناضول)

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي بكثافة، مقطعًا كوميديًا للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، خلال إحدى احتفالات القوات المسلحة المصرية بالمشروعات التي تم تنفيذها. وخلال الكلمة التي ألقاها متحدث من الجيش، ياسر وهبة، قال: "كلما اشتد الوضع خرج من رحمه رجال أكثر جلدة وشدة، فمرحبًا بالشدائد وأهلًا بالأزمات التي تجعل الأمة كلها تصطف صفًا واحدًا كالبنيان المرصوص"، وهو ما أثار ضحك السيسي، فقاطعه معاتبًا: "يا ياسر.. احنا مش عايزين أزمات يا ياسر، أهلًا ايه بس، لا عايزين أزمات ولا عايزين شدائد يا ياسر.. اتفضل".

مداعبات السيسي ونكته تحظى بسخرية عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي

والعقيد وهبة هو من ألقى بيان تموز/يوليو الشهير، الذي حذّرت فيه القوات المسلحة الرئيس الأسبق محمد مرسي، مما وصفته بالانفراد بالسلطة، فكانت نبرة صوته معروفة بالنسبة لغالبية المصريين، وإن كان مكروهًا. شعر عقيد الجيش المصري بالحرج إلَّا أنه لم يبدِ أي اعتراض نظرًا لطبيعة التراتبية الوظيفية العسكرية، ليضيف المقطع الكوميدي إلى رصيد السيسي، الذي شمل عددًا كبيرًا من الفيديوهات المضحكة للرئيس.

اقرأ/ي أيضًا: لجان السيسي الإلكترونية.. هيا إلى الكذب!

وسخر عدد من الناشطين المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي من كلمة عقيد الجيش ياسر وهبة "أهلًا بالأزمات"، مشيرين إلى أن أغلبها كان من صنع الجيش المصري، نظرًا لتدخله في الاقتصاد بمشروعات ضخمة تضيف إلى أرباح ميزانيته الخاصة، كما أن مشاركته في السياسة صنعت عبئًا إضافيًا على الحياة السياسية بالقاهرة. وأضاف النشطاء أن انخراط الجيش في الحياة المدنية أضرّ بالطرفين، الجيش والمدنيين، حيث إنه لا يزال يتحكم في أغلب المدنيين، ممّا يصنع أزمات بحقهم.

وحلل الدكتور صفوت العالم، أستاذ الإعلام المصري، في حديث لـ"ألترا صوت"، خطاب متحدث القوات المسلحة بأنه "فهم خطأ"، حيث إنه كان يقصد أن الجيش على استعداد لمواجهة الأزمات إلى جانب الرئيس المصري، مما يؤكد الولاء الكامل للعسكرية المصرية للرئيس، الذي كان زميلًا لهم بين صفوف الجيش. وينتقد الخطاب قائلًا: "كان يمكن الاكتفاء بكلمة الشدائد لكن إضافة الأزمات لها. منحها معنى آخر مختلفًا تمامًا. وهو التبشير بوجود أزمات والترحيب بها".

"أهلًا بالأزمات" أضحكت السيسي فأحرج ضابط القوات المسلحة على الهواء مباشرة

وأعاد مزاح السيسي مع العسكريين إلى الذاكرة ثلاثة مشاهد، "داعب" من خلالها العسكريين ليخفي أخطاءً أو ينتهز الفرصة ليسخر من تعليقات المواطنين. خلال افتتاح عدد من المشروعات عن طريق "الفيديو كونفرانس"، وسقط الستار عن خطأ من أحد الضباط، خاطب السيسي اللواء كامل الوزير، رئيس الهندسية بالقوات المسلحة: "الضابط ده محدش هيكلمه يا كامل".. فردّ: "محدش هيقدر يكلمه يا فندم".

مشهد آخر "داعب" فيه السيسي العسكريين، فبدا وكأنه أمر عسكري تمامًا، حيث عرض أحد الضباط مشروعًا عبر "الفيديو كونفرانس" أيضًا، فقال السيسي: "سيادة المقدم تامر أنت حالق دقنك كده ليه؟".. الأمر الذي استلزم ضحكات من الحضور، وابتسم الضابط، ومنع إعادته التلفزيون بحجب الصوت في مقاطع البث التالية. المرة الثالثة كانت بعد واقعة السجادة الحمراء، التي أدّت إلى سخرية عارمة من الرئيس المصري وغضب بسبب دعوة التقشف في حين أنّ سجادة الرئاسة بطول كيلو متر، فمازح السيسي كامل الوزير خلال شرحه للمشروع، قائلًا: "أنت ليه خليت الموكيت ده أزرق؟ معملتوش أحمر ليه؟".. ما جرّ على الرئيس المصري حملة سخرية جديدة.

اقرأ/ي أيضًا:

السيسي.. خُطب الدكتاتور المأزومة

جيش السيسي الإلكتروني.. تسريبات وفضائح فيسبوكية