خدمة أليكسا من أمازون ستتمكن قريبًا من معرفة مكانك الفعلي في البيت

خدمة أليكسا من أمازون ستتمكن قريبًا من معرفة مكانك الفعلي في البيت

لا شيء آمن ومؤمن بالكامل في العالم السيبراني لناحية الخصوصية (amazon)

إن لم تمتلك سماعات ذكية من قبل، فمن الطبيعي أن تشعر بالخوف ولو قليلاً من فكرة أنها قد تتنصت لمحادثاتك سرًا. في العام الماضي، كشفت شركة بلومبيرج المختصة بتكنولوجيا المعلومات خبرًا يفيد بأن سماعات إيكو من أمازون كانت تسجل مقاطع من محادثات الناس خلسة بهدف تحسين وظائفها. وإذا لم يكن هذا مخيفاً بما فيه الكفاية، تكشف أبحاث جديدة كيف يمكن لهذه السماعات الذكية تحديد مكانك داخل بيتك.يستطرد تقرير موقع انفيرس المترجم هنا في إيضاح التفاصيل.

تقوم خوارزمية فولك بمعرفة مكان صدى الصوت وتحديد المكان الذي يجب أن يكون الشخص فيه لإنشاء ذلك الصدى

طور باحثون في جامعة إلينويس في مدينة أُوربانا في مقاطعة شامبين نظامًا أُطلق عليه اسم فولوك (VoLoc)، وقد اقترب هذا النظام من تحديد موقع أحدهم داخل المنزل باستخدام أليكسا. يعتمد هذا النظام على سماع انعكاس صدى الصوت المنبعث من جدران المنزل. والفكرة أن هذا سيسمح لأليكسا بمعرفة الغرفة التي تتواجد فيها عندما تطلب منها تشغيل الإنارة أو تعديل درجة الحرارة على سبيل المثال.

واستخدم شِن شنغ (Shen Sheng)، وهو طالب دراسات عليا شارك في الدراسة، تقنية التثليث العكسي (reverse triangulation) لتطوير هذا النظام. ويمكنكم رؤية كيفية عملها في الصورة أدناه.

تجدر الإشارة إلى أن الباحثين لم يتقنوا هذه التقنية بعد، لكنهم يقتربون من ذلك. وقال شِن في بيان له بأن إتقانها ليس بالأمر اليسير. "تطبيق هذه التقنية على السماعات الذكية يفرض تحديات عدة". "أولاً، يجب علينا فصل الصوت البشري المباشر عن صدى الصوت من كل غرفة من تسجيل الميكروفون. "بعدها يجب علينا أن نحسب بدقة اتجاه صدى كل صوت على حدا. وفعل كليهما صعبٌ لأن المَيْكروفونات تسجل مزيجًا من الأصوات مجتمعة مع بعضها."

تقوم خوارزمية فولك بمعرفة مكان صدى الصوت وتحديد المكان الذي يجب أن يكون الشخص فيه لإنشاء ذلك الصدى. وقال روي تشودري (Roy Choudhury)، وهو أستاذ في الهندسة الكهربائية وهندسة الكمبيوتر وأحد المشاركين في البحث، أن هذه التكنولوجيا يمكن أن تحسن من قدرات أليكسا بشكل ملحوظ.

وقال تشودري "إن التبعات لهذه التقنية مهمة". "يمكن للموقع تحسين قدرة أليكسا على التعرف على الكلام نظرًا لأنه يمكن تحميل مفردات ونماذج نطق مختلفة. على سبيل المثال، أمر مثل "أضِف المظف الى عربة التسوق" قد لا يكون منطقيًا، ولكن إذا علمت أليكسا أن المستخدم في غرفة الغسيل، قد تكون أليكسا قادرة على استنتاج أن المقصود من كلامه هو "أضف المنظف إلى عربة التسوق."

ولا يُغفل كلاً من شن وتشودري عن حقيقة وجود مخاوف تتعلق بالخصوصية. ولكنهم في الوقت ذاته يعتقدون بأن الامكانات التي يمكن أن تتيحها هذه التقنية مهمة وجديرة بمتابعة تطويرها. وأوضحوا أن هذا النظام يمكن أن يسمح لأليكسا بمساعدة كبار السن في القيام بأشياء مثل تذكيرهم بتناول أدويتهم عندما يمرون بخزانة الأدوية في دور رعاية المسنين. ومن هنا فإنهم ينوون مواصلة العمل على جعل النظام متقنًا. وقال شن إنهم يأملون في مواصلة تحسين "الإطار المرجعي" لهذه السماعات الذكية.

مع دخول أليكسا في صناعة الكثير من الأجهزة وقدرتها على معرفة مواقع المستخدمين في منازلهم، فإننا نأمل أن تلتزم أمازون بحماية خصوصية مستخدميها. أما حاليًا، فتذكر أن الجدار له أذنان

وكما ذكرنا سابقًا، الأرجح أن أليكسا لن تبقى محصورة بالمنازل فقط. فأمازون تعمل على تضمين أليكسا في نظاراتها الذكية، وتدعي أنها ستعطي الأولوية لخصوصية الأشخاص، ولكنه ادعاء ننتظر أن يتجاوز كونه مجرد شعارات وحبر على ورق. وقد تضاف التقنية إلى الخواتم الذكية أيضًا. ويبدو أننا لن نستطيع تجنب أليكسا في المستقبل القريب حتى إن لم نكن نمتلك واحدة من تلك الأجهزة المزودة بها، فالأرجح أن الأشخاص من حولنا في الأماكن العامة سيرتدونها.

حينما كشف سابقًا بأن أمازون تنصتت على محادثات مستخدميها واحتفظت بها إلى أجلٍ غير مسمى، لم يَبدُ على الشركة أنها تشعر بالندم حيال ذلك أو أنها تعطي الأولوية لخصوصية المستخدمين. ومع دخول أليكسا في صناعة الكثير من الأجهزة وقدرتها على معرفة مواقع المستخدمين في منازلهم، فإننا نأمل أن تلتزم أمازون بحماية خصوصية مستخدميها. أما حاليًا، فتذكر أن الجدار له أذنان.

 

اقرأ/ي أيضًا:

تزايد الطلب على تطبيقات اجتماعات الأعمال نتيجة انتشار فيروس كورونا

الولايات المتحدة تخطط لقطع إمدادات الرقاقات عن هواوي على مستوى دولي

شاومي تستعد لمنافسة هواوي بهواتفها الفخمة

المتسللون يستغلون خرائط فيروس كورونا لإصابة جهاز الكمبيوتر الخاص بك

أكثر من مليار جهاز اندرويد معرض لخطر الاختراق