خالد البوهالي.. المطبخ هو المرسم

خالد البوهالي.. المطبخ هو المرسم

بورتريه بالجبن لـ خالد البوهالي

تمكن الشاب المغربي خالد البوهالي (23 عامًا) من رسم شخصيات مغربية معروفة، بواسطة مواد غذائية سائلة وجافة، ليكون أول مغربي يرسم بهذه التقنية، مستعينًا بتوابل تستعمل في الطبخ المغربي.

يرسم خالد البوهالي رسم شخصيات مغربية معروفة، بواسطة مواد من المطبخ

البوهالي فنان تشكيلي موهوب بالفطرة، يقول لـ"ألترا صوت" إنه لم يحصل على تكوين أكاديمي، فقد أخذ قواعد الفن عن أبيه منذ صغره، وقام بتطويرها بفطرته وموهبته. حصل على شهادة بكالوريا فنون تطبيقية، لأن أسرته فرضت عليه أن يحصل على تكوين مخالف تمامًا عن موهبته، بدعوى أن الرسم لن يضمن له قوت عيشه، هو يتفهم طريقة تفكير والديه، يعلّق: "لا بأس في أن أدرس شعبة دراسية مخالفة عن موهبتي، في النهاية المغاربة لا يملكون ثقافة اقتناء لوحات فنية بمبالغ تعتبر باهظة بنسبة لهم".

اقرأ/ي أيضًا: هل ترّوض باريس الـ"ستريت آرت"؟

عن تجربته رسم بورتريهات لشخصيات معروفة بمواد غذائية ليس وليد الصدفة، يقول إنه سبق وأن قام برسم الفنان "عبد الجبار الوزير"، وهو ممثل معروف بالمغرب، نشر الصورة على قناته في موقع "اليوتيوب"، وحازت على نسبة مشاهدة عالية، إذ وصلت إلى 60 ألف مشاهد، لتكون تلك انطلاقة البوهالي في رسم وجوه الفنانين المغاربة، بنفس التقنية، منهم من غادر إلى دار البقاء، ومنهم من لا يزال على قيد الحياة، فكرته لقيت استحسانًا كبيرًا من طرف الفنانين، وأيضًا من طرف رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة على صفحته في "فيسبوك".

تعرف الجمهور المغربي على البوهالي من خلال ظهوره الأول في سنة 2014، عبر قناة تلفزية مغربية في برنامج يعنى بالمواهب، حصل على مرتبة الثالثة، في تنافسية كانت قوية مع فنون أخرى مثل الغناء والكوميديا.

يفكر خالد أن يشارك في برامج أخرى تهتم بالمواهب، هذه المرة عيونه على برنامج "آراب غوت تالنت"، يقول: سأشارك في النسخة المقبلة من البرنامج العربي "آراب غوت تالنت"، يجب أن أنفتح على جماهير أخرى للتعريف عن موهبتي برسم لوحات فنية بمواد غذائية، مثل الحليب وتوابل وغيرها من المواد".

خالد ابن مدينة أغادير، جنوب المغرب، تشمل خزينته الفنية مئات اللوحات الفنية، استطاع تنظيم معارض دولية ووطنية، على حد تعبيره، إلا أنه يعترف أن المغاربة يفتقرون إلى ثقافة اقتناء لوحات فنية تشكيلة، فزبائنه صنفان: الصنف الأول من الأجانب السياح، وصنف الثاني من الطبقة الغنية المغربية، باعهم لوحاته بثمن محترم كما يقول.

قدم خالد البوهالي عروضًا للرسم الاستعراضي السريع في جولات مغربية عديدة

اقرأ/ي أيضًا: ستينغ يعيد افتتاح مسرح باتاكلان في باريس

استطاع هذا الفنان الشاب في السنتين الأخيرتين أن يبصم بشدة في الساحة الفنية المغربية، فرض نفسه بجدارة بمنطقته جنوب المغرب، مثل مدينته في عدة محافل وطنية مثل الملتقى الوطني للمبدعين الشباب بمدينة سطات، وتم تكريمه أيضًا مرتين في حفلين كبيرين في مسقط رأسه أغادير.

نجح في تنظيم معارض فنية من مختلف أرجاء المغرب، وقام بعدة جولات فنية في مهرجانات وطنية قدم فيها عروض الرسم الاستعراضي السريع. وكان آخر عمل فني له عبارة عن فيديو رسم فيه الشهيد ياسر عرفات بطريقة تعكس واقع القضية الفلسطينية، كما يقول: "رسمي للشهيد ياسر عرفات، يعد من بين أعمال الفنية التي أفتخر بها، حاولت أن إيصال واقع القضية الفلسطينية من خلال رسمي للشهيد، فهذه القضية كما أراها متجذرة في وجدان الشعب المغربي، لهذا أنا أفتخر كثيرًا برسمي لوحة فنية للشهيد". 

اقرأ/ي أيضًا:

محمد فوزي..أيقونة البهجة وصريع ثورة يوليو

إنغمار برغمان.. المتشفّي من "تروما" الطفولة