حصيلة صراع الهروب من شبح الهبوط في الدوريات الأوروبية الكبرى

حصيلة صراع الهروب من شبح الهبوط في الدوريات الأوروبية الكبرى

أفراح فيرديربريمين بعد نجاته بأعجوبة من الهبوط إلى الدرجة الثانية (Getty)

ألترا صوت - فريق التحرير

مع  قرب ختام البطولات الأوروبية الكبرى لموسمها الكروي، وغياب الإثارة عن معظمها في الجولات الختاميّة، بما يخص حسم بطولة الدوري، اقتصرت المنافسة الشديدة بين الفرق على الصراع من أجل الحصول على مقعد مؤهّل لإحدى المسابقتين الأوروبيتين، دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي، لكن ثمّة صراعٌ آخر لم يقلّ إثارة عن سابقه، وبقي التنافس على أشدّه حتّى الثواني الأخيرة من الموسم الكروي، ونحكي هنا عن الصراع الشرس بين فرق مؤخّرة الترتيب، من أجل البقاء في الدرجات العليا وتجنّب الهبوط للمستوى الأدنى، ومع ختام بطولات الدوري الكبرى في أوروبا بشكل رسمي، نستعرض لكم الفرق التي هبطت بشكل رسمي للمستويات الأدنى، والفرق التي نجت من هذا المصير.


أفراح أستون فيلا

 الدوري الإنجليزي: هبوط واتفورد ونوريتش سيتي وبورنموث

حوت المراحل الأخيرة من البريميرليغ إثارة كبيرة فيما يخصّ الصراع على الهروب من شبح الهبوط إلى الدرجة الأولى، فمع استسلام نوريتش سيتي المبكّر وتأكّد هبوطه من الدوري الممتاز إلى الدرجة الأولى، تقاتلت أربع فرق فيما بينها من أجل تجنّب مصير نوريتش، على اثنان من هذه الفرق الأربعة اللحاق بالفريق الملقّب بالكناري إلى الدرجة الأدنى، وهذه الفرق هي أستون فيلا وويستهام وواتفورد وبورنموث.


خيبة بورنموث 

صحوة ويستهام في المراحل الأربعة الأخيرة جعلته ضامنًا البقاء في البريميرليغ، قبل جولة واحدة من ختام المسابقة، وتمّ تأكيد ذلك بالتعادل مع مانشستر يونايتد في الجولة 37، لتدخل بعد ذلك فرق أستون فيلا وبورنموث مع واتفورد صراعًا مستميتًا في الجولة الأخيرة، واحدٌ من الثلاثة سينجو من شبح الهبوط.

اقرأ/ي أيضًا: حصيلة البريميرليغ.. 20 حقيقة تلخّص معالم موسم 2019/2020 التاريخي

أيضًا ساهمت صحوة أستون فيلا في المراحل الأخيرة بشكل كبير في بقاءه بالبريميرليغ، حقّق انتصارين وتعادلين في الجولات الأربع الأخيرة، على عكس واتفورد الذي هُزم في الجولات الثلاث الأخيرة، فيما نال واتفورد ست نقاط من 12 محتملة، في آخر أربع جولات، كلّ هذه التفاصيل أدّت إلى هبوط فريقي بورنموث وواتفورد إلى دوري الدرجة الأولى، كلّ منهما يملك في رصيده 34 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن الفيلاز الذي ملك 35 نقطة.

الدوري الإسباني: هبوط إسبانيول وليغانيس وريال مايوركا

استسلم إسبانيول مبكّرًا، وهبط إلى دوري الدرجة الثانية لأوّل مرّة منذ أكثر من ربع قرن، وبقي الصراع محصورًا للنجاة من المقعدين المؤديين إلى الدرجة الأدنى بين أربعة فرق، ومع توالي الجولات ضمن فريق ديبورتيفو ألافيس البقاء في الليغا، وتأكّد هبوط ريال مايوركا إلى الدرجة الثانية، ليشتعل الصراع بين سيلتا فيغو وليغانيس في الجولة الأخيرة، على أحدهما أن يودّع الليغا، إذ كان سيلتا فيغو يتفوّق على ليغانيس بفارق نقطة واحدة، وسيواجه خارج ملعبه نادي إسبانيول الهابط مسبقًا إلى دوري الدرجة الثانية، فيما توجّب على ليغانيس تحقيق نتيجة أفضل من سيلتا أمام خصمه ريال مدريد المتوّج بلقب الدوري.


هبوط ليغانيس إلى الدرجة الثانية

 نجح ليغانيس في اقتناص نتيجة التعادل من النادي الملكي وأوقف سلسلة انتصارات الميرينغي عند رقم 10، هذا الإنجاز لم يشفع له، فهبط إلى دوري الدرجة الثانية، بسبب نهاية مباراة سيلتا فيغو مع إسبانيول بالتعادل السلبي.

الدوري الإيطالي: هبوط ليتشي وبريشيا وسبال

غابت الإثارة نسبيًا في الكالتشيو بما يخصّ البطولة، فحافظ اليوفي على اللقب للمرّة التاسعة تواليًا، كذلك الحال بالنسبة للمراكز الأربعة الأولى المؤهّلة لدوري أبطال أوروبا التي حسمتها فرق المقدّمة قبل جولات كثيرة من الختام، لكنّ الإثارة كانت حاضرة فيما يخصّ الهروب من شبح الهبوط إلى الدرجة الثانية، فرغم هبوط بريشيا وسبال المبكّر إلى الدرجة الأدنى، اشتعل الصراع بين جنوى وليتشي حتّى المرحلة الأخيرة، من أجل البقاء في مصاف فرق الكالتشيو، دخل الفريقان المرحلة الأخيرة وجنوى يتفوّق على ليتشي بفارق نقطة فقط، توجّب على الأخير تحقيق الفوز على بارما مقابل تعادل أو هزيمة  جنوى أمام هيلاس فيرونا، لكنّ العكس هو ما حدث، هُزم ليتشي أمام بارما، وانتصر جنوى على فيرونا، ليلحق ليتشي بسبال وبريشيا إلى الدرجة الثانية.


حسرة لاعبي ليتشي على ضياع الحلم

الدوري الألماني: هبوط فورتونا دورسلدورف وبادربورن

ينصّ نظام مسابقة البوندسليغا على هبوط آخر فريقين في الترتيب بشكل مباشر إلى دوري الدرجة الثانية، فيما يتوجّب على صاحب المركز 18 خوض مباراتين فاصلتين من ذهاب وإياب، مع ثالث ترتيب دوري الدرجة الثانية، والفائز من مجموع المباراتين يلعب في البوندسليغا الموسم المقبل.

انتفض بريمين في الجولة الأخيرة ونجا بأعجوبة من الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية

هبط بادربورن مبكّرًا إلى دوري الدرجة الثانية، واشتعل الصراع بين العريق فيرديربريمين وفورتونا دوسلدورف من أجل ضمان بطاقة ملحق الصعود، وتجنّب الهبوط المباشر إلى الدرجة الثانية، وقدّم نادي يونيون برلين هديّة لا تقدّر بثمن لفيرديربريمين في الجولة الأخيرة، حيث دخل بريمين ودورسلدورف المرحلة الختاميّة، وبريمين له 28 نقطة فقط، مقابل 30 لفورتونا، كان على بريمين الانتصار مقابل هزيمة فورتونا من أجل ضمان عدم الهبوط المباشر إلى الدرجة الثانية.

اقرأ/ي أيضًا: ختام الدوري الألماني.. نجاة بريمن وخيبة ليفركوزن

فعلها يونيون برلين وأذاق فورتونا دوسلدورف الهزيمة، مقابل فوز كاسح لبريمين على كولن بستة أهداف دون رد، ليتأكّد هبوط فورتونا إلى دوري الدرجة الثانية، ويلعب بريمين مباراتي ملحق مع ثالث ترتيب الدوري الأدنى، وهو فريق هايدينهايم، الذي اقتنص تعادلًا سلبيًا من ميدان بريمين ذهابًا، لكنّ مواجهة الإياب انتهت بالتعادل الإيجابي 2-2، ليضمن بريمين بقاءه في البوندسليغا، مستفيدًا من قاعدة تسجيل الأهداف خارج الديار، ويبقى هايدنهايم في دوري الدرجة الثانية.

الدوري الفرنسي: هبوط تولوز وأميان

توقّفت عجلة الدوري الفرنسي أواسط شهر آذار/مارس الماضي، بسبب انتشار فيروس كورونا، حاله كحال أكثر الدوريات الأوروبية، لكنّ الرابطة الفرنسيّة استعجلت بقرار إلغاء المسابقة، والتي أسفرت عن اعتماد الترتيب الذي وقفت عنده، فتم تتويج باريس سان جيرمان باللقب، فيما هبط تولوز وأميان إلى دوري الدرجة الثانية، تولوز كان يقبع أخيرًا برصيد 13 نقطة من 28 مباراة، يفوقه أميان في الترتيب برصيد 23 نقطة من 28 مباراة أيضًا.

اقرأ/ي أيضًا:

تشيلسي واليونايتد إلى دوري الأبطال.. إثارة غير مسبوقة في ختام البريميرليغ

بعد انتظار دام 30 عامًا.. ليفربول يتوّج رسميًّا ببطولة البريمرليغ