تزايد الطلب على تطبيقات اجتماعات الأعمال نتيجة انتشار فيروس كورونا

تزايد الطلب على تطبيقات اجتماعات الأعمال نتيجة انتشار فيروس كورونا

توسع الإقبال على تطبيقات المحادثات الجماعية كأحد ضرورات العمل في زمن فيروس كورونا (Getty)

تُظهر الاحصاءات ارتفاع عدد التنزيلات العالمية لتطبيقات الأعمال بما في ذلك Tencent Conference وWeChat Work وZoom وMicrosoft Teams وSlack إلى خمسة أضعاف تقريبًا منذ بداية العام بعد أن أجبر انتشار فيروس كورونا الشركات على تغيير طريقة عملها. إليكم تفاصيل الخبر عن موقع رويترز.

 أجبر تفشي المرض الذي وصل إلى حالة الوباء العالمي هذا الأسبوع الشركات على الاعتماد بشكل كبير على أدوات مؤتمرات الأعمال

جذبت هذه التطبيقات 1.4 مليون مستخدم جديد عبر متجر آبل ومتجر جوجل في الأسبوع الأول من كانون الثاني/يناير، لكن هذا الرقم قفز إلى مستوى قياسي بلغ 6.7 مليون في الأسبوع الأول من آذار/مارس وفقًا لشركة تحليلات التطبيقات Sensor Tower.

وقد أجبر تفشي المرض الذي وصل إلى حالة الوباء العالمي هذا الأسبوع الشركات على الاعتماد بشكل كبير على أدوات مؤتمرات الأعمال مع توقف العمال عن الذهاب إلى المكاتب.

تتراوح هذه الخدمات من تطبيقات مؤتمرات الفيديو المعروفة مثل Zoom وGoogle Hangouts Meet إلى أحدث الأدوات المستوحاة من "Star Wars" للسماح بمستوى إدارة أكبر للعمل عن بُعد.

بعض هذه الخدمات الأحدث مثل Rumii وSpatial تتيح للمستخدمين حضور الاجتماعات في غرف رقمية يمكنهم فيها مشاهدة الإصدارات الرقمية ثلاثية الأبعاد لزملائهم في العمل والتفاعل معها.

وأظهرت البيانات من موقع Apptopia أن قاعدة المستخدمين النشطين اليومية لشركة زووم فيديو زادت بنسبة 67٪ منذ أوائل كانون الثاني/يناير. ومع ذلك، يحذر المحللون من أن زيادة الطلب على تطبيقات الأعمال لا يعني أن تشهد جميع التطبيقات مكاسب مالية متوافقة مع الأعداد.

وقال جوناثان كيس المحلل بمجموعة Summit Insights Group مشيراً إلى خدمات مثل Microsoft Teams وZoom والتي توسعت مؤخرًا في عروضها المجانية: "يقدم معظمهم إصدارًا مجانيًا، فلماذا يدفع المستخدمون عندما يمكنهم استخدام هذه الخدمات مجانًا".

وقالت Zoom الأسبوع الماضي أنها شهدت قفزة في الاستخدام، لكنها أضافت أنه من المبكر القول ما إذا كان هؤلاء المستخدمون سيتحولون إلى عملاء يدفعون أم لا.

تجدر الإشارة إلى أن أسهم الشركة ارتفعت بأكثر من 60٪ منذ بداية هذا العام، حتى مع تقلب الأسواق الأوسع بسبب مخاوف من أن سرعة انتشار الفيروس يمكن أن تؤدي إلى ركود عالمي.

الواقع الافتراضي

بدأت Rumii، وهي منصة تدريب وتعليم مبنية على استخدام الواقع الافتراضي من شركةDoghead Simulations، والتي تكلف 14.99 دولارًا شهريًا لكل مستخدم، في تقديم خدماتها مجانًا بعد ملاحظة زيادة في الاستخدام مع انتشار فيروس كورونا في الولايات المتحدة.

كما شهدت شركة برمجيات الواقع المعزز Spatial ومقرها نيويورك مضاعفة استخدام خدماتها خلال الشهر الماضي.

وقال الرئيس التنفيذي أناند أغاراوالا (Anand Agarawala) إن المخاوف من فيروس كورونا أدت إلى زيادة الطلبات لتراخيص الشركة بنسبة 400٪ في الشهر الماضي وزيادة بنسبة 50٪ في الاستخدام خلال الأسبوع الماضي.

لكن بعض المحللين يقولون إن الاعتماد المتسارع لتطبيقات الأعمال لا يمكن اعتباره مجرد أمر عابر.

وقال ريشي جالوريا (Rishi Jaluria) المحلل لدى شركة DA Davidson "يجب أن نضع في الاعتبار أن بعض هذه التغييرات قد لا يتم التراجع عنها عندما تعود الأمور إلى طبيعتها (كما نأمل)."

وأضاف "سترى المزيد من الشركات تتبنى هذه التقنيات وتستخدمها بشكل منتظم. لذا فإن طبيعة الفائدة هي طويلة الأمد."

 

اقرأ/ي أيضًا: 

الولايات المتحدة تخطط لقطع إمدادات الرقاقات عن هواوي على مستوى دولي

أكثر من مليار جهاز اندرويد معرض لخطر الاختراق

المتسللون يستغلون خرائط فيروس كورونا لإصابة جهاز الكمبيوتر الخاص بك