بيكسل 6: محاولة جوجل الجديدة للحاق بأيفون

بيكسل 6: محاولة جوجل الجديدة للحاق بأيفون

تعتقد جوجل أنها جاهزة للمنافسة بفضل هواتف بيكسل 6 وبيكسل 6 برو الجديدين (Getty)

الترا صوت – فريق الترجمة

ظلت جوجل، المصنعة لنظام الهواتف الأكثر استخدامًا في العالم أندرويد، تحلم على مدار عقد كامل بأن تصنع هاتفًا يتفوق على المعيار الذهبي في عالم الهواتف، الأيفون. في هذا المقال المترجم عن صحيفة نيويورك تايمز، مراجعة لأحدث هواتف جوجل.

ظلت جوجل، المصنعة لنظام الهواتف الأكثر استخدامًا في العالم أندرويد، تحلم على مدار عقد كامل بأن تصنع هاتفًا يتفوق على المعيار الذهبي في عالم الهواتف، الأيفون

تحصل أجهزة جوجل بيكسل على مراجعات إيجابية باستمرار لكن مبيعاتها لا تعكس هذا التقييم، لأنها تعتمد على القطع الجاهزة من شركات أخرى، مقارنة بآبل التي تتحكم في جودة هواتفها لأنها تصمم بنفسها كل القطع التي تحتاجها.

 اليوم، تعتقد جوجل أنها جاهزة للمنافسة بفضل هواتف بيكسل  6 وبيكسل 6 برو الجديدين، اللذين يتراوح ثمنهما بين 600 دولارًا و900 دولارًا.

هذه أول هواتف تنتجها الشركة تحمل شريحة تنسور، وهي معالج حوسبة صممته الشركة بنفسها، على غرار الطريقة التي صممت بها آبل شرائح السيليكون التي تشغل أجهزة آيفون. وقالت جوجل إن شريحة تنسور تمكن هواتف بيكسل من أداء مهام الحوسبة المعقدة بشكل أسرع.

Google Pixel 6 Review: Playing Catch-Up With the iPhone - The New York Times

 يتمتع الهاتفان الجديدان بالأناقة لكن سرعة حوسبتهما تقل عن سرعة آيفون بـ 50%. وفي حين تبدو بعض الصور الملتقطة بكاميراته واضحة ومضيئة، تبدو الإضاءة في صور أخرى شديدة وغير مناسبة. لم يقدم هاتف بيكسل 6 ترجمة جيدة إلى بعض اللغات مثل اليابانية بالرغم من أن الترجمة دون الحاجة إلى إنترنت واحدة من الخصائص التي أعلنت عنها جوجل في هواتفها الجديدة.

معالجات تنسور هي نتاج رحلة جوجل الطويلة والمكلفة في مجال تكنولوجيا الهواتف النقالة، والتي تضمنت استحواذها على شركة HTC مقابل مليار دولار سنة 2018. قامت جوجل بدمج خوارزمياتها المعقدة التي تشمل مؤثرات التصوير والترجمة دون الحاجة الى الاتصال بالإنترنت لتشغيل هذه الخدمات.

بدت زيادة السرعة ملحوظة عند الانتقال بين التطبيقات والمواقع. ولكن عند تجريب بعض ميزات الهاتف الخاصة، مثل مشاهدة مقطع فيديو بلغة أجنبية وإتاحة الترجمة الإنجليزية لها كانت النتيجة متباينة.

لطالما اعتمدت هواتف بيكسل على مزيج من البرمجيات والذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة لتنتج صورًا أخاذة. وبحسب جوجل، ستساعد شريحة تنسور تطبيق الكاميرا على التقاط الصور بشكل أسرع.

ولاختبار الكاميرات الجديدة، ذهبت إلى الحديقة في صبيحة يوم بارد لالتقاط مئات الصور لكلبي ماكس (الذي يحمل الآن الرقم القياسي لأكثر الكلاب ظهورًا في صحيفة النيويورك تايمز) واستخدمت لالتقاط الصور هاتف بيكسل 6 وآخر نسخة من هاتف آيفون.

Google's Pixel 6 and Pixel 6 Pro deliver flagship features for $599 and  $899 | Engadget

كانت كاميرتا البيكسل 6 وبيكسل 6 برو سريعتان كما وصفتهما الشركة، وبدت الصور جميلة بألوان واقعية وتفاصيل ظل ملائمة. ومع ذلك بدت صور بيكسل 6 وكأن الهاتف يفرط في استخدام الخصائص المتقدمة. في بعض الصور التي التقطت في وضع البورتريه الذي يبرز سمات الأشياء الموجودة مركز الصورة بينما يقلل التركيز على الخلفية، بدت ملامح كلبي أكثر حدة وبدا أكبر حجمًا. أنتج أيفون 13 برو صورًا مرضية أكثر من الناحية الجمالية. وبدت الألوان في بيكسل 6 باردة وبدت البقع البيضاء في فرو ماكس زرقاء اللون. يمكن تعديل درجة حرارة اللون من تطبيق الكاميرا، لكن كاميرات أيفون تنتج صورًا ذات ألوان طبيعية أكثر دون حاجة لمجهود إضافي.

إجمالاً كاميرا بيكسل جيدة جدًا. وقد كانت جوجل سباقة في تقديم خاصية التصوير في الإضاءة المنخفضة دون الحاجة لضوء الفلاش، وما زالت هواتف بيكسل متفوقة في هذا المضمار. وكذلك الصور القريبة بدت أكثر نقاء في هاتف بيكسل 6 برو الذي يتمتع بعدسات تقريب بصرية.

بيكسل 6 وبيكسل 6 برو هاتفان جيدان خصوصًا بالنظر إلى سعرهما الذي يقل بـ 200 دولار عن الهواتف المنافسة من سامسونج وأبل، وأوصي محبي الأندرويد بشرائهما. لكن كيف ستسخر جوجل تنسور في خدمة هاتفها بيكسل؟ الهاتف لا يعيبه فقط نقصان بعض الجوانب البرمجية، بل حتى الأشياء التي يتفوق فيها الهاتف ليست مميزة على الإطلاق.

القدرة على تفريغ اللغات الأجنبية خاصية مفيدة، لكنها متاحة في الهواتف الأقدم كذلك. حين زرت بلادًا مثل اليابان وتايلاند في السنوات السابقة وتواصل معي سائقو التاكسي باستخدام مترجم جوجل. كانوا يملون ما يودون قوله على هواتفهم ثم يشغلون النص الإنجليزي المترجم على مكبر الصوت. يأخذ الأمر وقتًا أطول لكنه أدى الغرض على أي حال.

يمكنك أن تتمتع بالمزايا الأخرى التي وفرها انتقال جوجل إلى شرائح السيليكون الخاصة. عمر البطارية في هاتف بيكسل الجديد أطول من الطرازات السابقة، لكنه لا يقدم مجددًا أي جديد في هذا الصدد مقارنة بالهواتف الحديثة الأخرى التي تتمتع بنفس عمر البطارية الطويل.

يمتلك منافسو جوجل مزايا حصرية جيدة. خدمة iMessage مثال جيد على ذلك. طرحت جوجل خلال السنوات الماضية نسخًا عديدة من تطبيقات المراسلة لكن لم يكن أي منها بمثل التلقائية وسهولة الاستخدام التي يتمتع بها تطبيق iMessage .

لا زالت جوجل بحاجة لشيء خاص، شيء لامع ومبهج ومفيد للغاية لتحث جموع المشترين على شراء بيكسل. لكن ما هو هذا الشيء؟ تصعب الإجابة على هذا السؤال في الوقت الحالي.