بوب ديلان.. يستلم جائزة نوبل أخيرًا

بوب ديلان.. يستلم جائزة نوبل أخيرًا

بوب ديلان في جدارية للبرازيلي إدواردو كوبرا (Getty)

بعد أشهر من الارتباك والتخبط حيال موقف بوب ديلان من قبوله جائزة نوبل للأدب، أعلنت "الأكاديمية السويدية" أن تتويج بوب ديلان قد تمّ يوم السبت الماضي، خلال حفل خاص صغير حضره أعضاء الأكاديمية الـ12. وقد جاء ذلك بعد قرابة ستة شهور من إعلان فوز بوب ديلان بالجائزة، وبعد ثلاثة شهور من تتويج الفائزين في فروع الجائزة الأخرى، الأمر الذي أثار جدلًا عاصفًا حول نيّة بوب ديلان قبول الجائزة، إذ ظل صامتًا حيالها لأسابيع طويلة. وحين خرج بوب ديلان عن صمته قال إنه سيقبلها، لكنه لن يحضر التتويج بسبب التزامات سابقة.

بعد أشهر من التخبط، أعلنت "الأكاديمية السويدية" أنه تم تتويج ديلان السبت الماضي

وقد أعلن كلاس أوسترغرين، عضو الأكاديمية السويدية، لوكالة "أسوشيتد برس" أن بوب ديلان قد نال ميدالية نوبل، قبل حفلته الأخيرة في ستوكهولم. وبحسب أوستيرغرين "كان الأمر جيدًا جدًا"، ووصف بوب ديلان بأنه "رجل لطيف جدًا".

اقرأ/ي أيضًا: نوبل بوب ديلان.. إعادة تعريف الأدب

قالت الأكاديمية السويدية، في وقت سابق، إن بوب ديلان لن يلقي محاضرة نوبل الخاصة به، وهو شرط تقليدي لتلقي الجائزة (8 ملايين كرونة، أي حوالي 900 ألف دولار). وجرت العادة أن يقف الفائز بأرفع جائزة عالمية في الأدب ليقدم محاضرة تختصر تجربته الإبداعية. لكن من المتوقع أن يسلم  بوب ديلان محاضرة مسجلةً في وقت لاحق، وإذا لم يفعل بحلول حزيران/يونيو المقبل، فإن الجائزة المالية تُلغى. 

بوب ديلان هو أول كاتب أغانٍ يفوز بجائزة نوبل للأدب، وجاء إعلان الأكاديمية بأن سبب اختياره "أنه خلق تعبيرات شعرية جديدة ضمن التقليد العظيم للأغنية الأمريكية"، وكان "يعيد اختراع نفسه في هوية جديدة طوال 54 سنة".

 

اقرأ/ي أيضًا:

هل بوسع ديلان رفض جائزة نوبل؟

بوب ديلان.. في مهب الصهيونية