برشلونة في مأزق بدوري الأبطال.. واليونايتد يضمن صدارة مجموعته

برشلونة في مأزق بدوري الأبطال.. واليونايتد يضمن صدارة مجموعته

برشلونة يتعثّر بالتعادل مع بنفيكا (Getty)

ألترا صوت- فريق التحرير

حجز مانشستر يونايتد مكانًا له في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، بفوزه على مضيفه فياريال بهدفين دون رد، ضمن مباريات الجولة الخامسة من مرحلة المجموعات في المسابقة، والتي أسفرت عن تعادل مخيّب لبرشلونة، تعادلٌ وضع النادي الكاتالوني في مأزق كبير، كما شهدت مباريات أمسية الثلاثاء انتصار كاسح لتشيلسي على يوفنتوس برباعيّة كاملة، ضمن خلالها البلوز صدارة المجموعة الثامنة.

المجموعة الخامسة: برشلونة يدخل مرحلة الخطر

فرّط برشلونة بنقطتين ثمينتين، حينما انجرّ للتعادل على ملعب الكامب نو أمام ضيفه بنفيكا البرتغالي، المباراة كان فيها برشلونة الأفضل، لكنّ تألّق دفاعات بنفيكا حالت دون تسجيل أي هدف، فانتهى اللقاء كما بدأ، ومع تبقّي جولة واحدة على ختام مرحلة المجموعات، بات على برشلونة الفوز في المرحلة الأخيرة، من أجل ضمان مقعد له في ثمن نهائي المسابقة.

المشكلة هنا أن برشلونة سيلاقي في الجولة الأخيرة نادي بايرن ميونيخ في ملعب الأليانز آرينا، النادي البافاري تفوّق على مضيفه دينامو كييف بهدفين لواحد، منجزًا العلامة الكاملة بخمسة انتصارات من خمس مباريات، فريقٌ كهذا لن يسمح لبرشلونة بخطف النقاط من ملعبه، علمًا أن البايرن يغرّد وحيدًا في صدارة المجموعة الخامسة بـ15 نقطة، يليه برشلونة بسبع نقاط، ثمّ بنفيكا بخمس، وأخيرًا دينامو كييف بأربع نقاط.

 

أي أن برشلونة بإمكانه بلوغ ثمن النهائي دون الفوز على البايرن، بشرط تعثّر بنفيكا أمام دينامو كييف، وهو أمر يصعب تحقيقه، ولو انتصر بنفيكا وتعادل البارسا مع البايرن في الجولة الأخيرة، فستكون الأفضليّة للنادي البرتغالي بفارق المواجهات المباشرة عن برشلونة، لقد فاز ذهابًا بثلاثيّة، وتعادل إيابًا دون أهداف.

المجموعة السادسة: مانشستر يونايتد يضمن صدارة المجموعة

حقّق مانشستر يونايتد فوزًا شاقًّا على مضيفه فياريال بهدفين دون رد، أصحاب الأرض كانوا أفضل من الشياطين الحمر في معظم مجريات اللقاء، الحارس دي خيا أنقذ فريقه من أربعة أهداف محقّقة، لكنّ خبرة اليونايتد قالت كلمتها في الثلث الأخير من زمن اللقاء.

حينما زجّ المدرّب المؤقّت مايكل كاريك براشفورد وبرونو فيرنانديز، انتعش اليونايتد هجوميًا، وجعل اللعب محصورًا في مناطق منافسه، واستثمر كريستيانو رونالدو هفوة من الحارس والدفاع، فافتتح التسجيل بالدقيقة 78، قبل أن يضيف سانشو هدف تأكيد الفوز في الدقيقة الأخيرة من المباراة، بعد استلامه كرة من برونو صوّبها قويّة نحو شباك أصحاب الأرض.

استفاد مانشستر يونايتد من تعادل يونغ بويز السويسري مع أتلانتا الإيطالي بثلاثة أهداف لكلّ فريق، فضمن صدارة المجموعة السادسة، لأنه يتربّع في المركز الأوّل برصيد 10 نقاط، يليه فياريال بسبع نقاط، ثمّ أتلانتا له ستّ نقاط، ويونغ بويز أربع نقاط، مع بقاء جولة واحدة على النهاية، وحتّى لو تساوى اليونايتد مع فياريال بعدد النقاط في الجولة الأخيرة، يستفيد اليونايتد من تفوّقه بالمواجهات المباشرة، فيما انحصر التنافس بالفعل على البطاقة الثانية بين فياريال وأتلانتا، الفريقان سيلتقيان وجهًا لوجه في الجولة السادسة، حينها سيكفي الإسبان الخروج من إيطاليا بنقطة التعادل، كي يحقّقوا مرادهم في بلوغ دور الستّة عشر.

المجموعة السابعة: إثارة تستمرّ حتى الجولة الأخيرة

اشتعلت الإثارة في المجموعة السابعة بشكل كبير، إذ حقّق ليل فوزًا هامًا للغاية على ضيفه ريد بول سالزبورغ النمساوي بهدف وحيد، كذلك حقّق إشبيلية فوزه الأوّل في البطولة، وكان ذلك على حساب فولفسبورغ الألماني.

الأوراق اختلطت في هذه المجموعة، وقبل نهاية دور المجموعات بمرحلة واحدة فقط، بات الفارق بين المتصدّر وصاحب المركز الأخير ثلاث نقاط فقط، جميع الفرق الأربعة ما زالت تملك حظوظًا لها في التواجد بدور الستّة عشر الجولة المقبلة، حيث يتربّع ليل في المركز الأوّل بثمان نقاط، ثمّ يأتي ريد بول سالزبورغ بسبع نقاط، يليه إشبيلية بست، وأخيرًا فولفسبورغ الألماني بخمس نقاط.

المجموعة الثامنة: شبّان تشيلسي يهينون كبرياء السيّدة العجوز

مع ضمان يوفنتوس وتشيلسي مسبقًا تواجدهما بدور الستّة عشر، كانت أعين الفريقين تتربّص بالمركز الأوّل، يوفنتوس قبل هذه الجولة كان متصدّرًا للمجموعة بالعلامة الكاملة، وكان أحد ضحاياه فريق تشيلسي حامل اللقب، حينما غلبه بهدف وحيد، لكنّ البلوز أرادوا أن يردّوا الاعتبار بفوز يمنحهم صدارة الترتيب.

شباب تشيلسي لم يكتفوا بهدف أو اثنين، بل دكّوا شباك السيّدة العجوز برباعيّة كاملة، تناوب على تسجيلها تشالوباه وريس جيمس وهودسون أودوي وتيمو فيرنر، وفي لقاء اعتُبر بمثابة تحصيل حاصل، تعادل مالمو مع زينيت بطرسبرغ الروسي، الأخير ضمن المركز الثالث بأربع نقاط، واكتفى السويديون بنقطة وحيدة في المركز الأخير، بينما أصبح تشيلسي بالمركز الأوّل وله 12 نقطة، متفوّقًا على يوفنتوس بفارق المواجهات المباشرة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

برشلونة يهان مجددًا في دوري الأبطال.. وكريستيانو ينقذ اليونايتد من مطب فياريال

ليفربول يؤكّد تفوّقه على أتلتيكو مدريد ويبلغ ثمن نهائي دوري الأبطال