باريس تتحدى أوروبا.. مبابي بعد نيمار

باريس تتحدى أوروبا.. مبابي بعد نيمار

كيليان مبابي على مقاعد بدلاء موناكو في مواجهة ديجون (فيليب ديسمازيس / Getty)

تشير كل الطرق إلى انتقال كيليان مبابي لباريس سان جيرمان، فإعلان ريال مدريد مؤخراً أن الفريق لن يتخلى على أي من عناصر الـ BBC هو رسالة مفادها أن المهاجم الفرنسي الشاب اختار باريس سان جيرمان. فمبابي قرر البقاء في فرنسا لكونه لم يلعب حتى الآن موسماً كاملاً على مستوى عالٍ وتشير العديد من التقارير إلى أنه أعلن لأصدقائه عن قراره النهائي.

يمكن أن تصل قيمة صفقة مبابي إلى 200 مليون باوند متخطياً بذلك قيمة صفقة نيمار

أظهر موناكو في فترة سوق الانتقالات مرونة كبيرة في التخلي عن لاعبين، لكنه لم يسمح لأي لاعب بالمغادرة بقيمة عادية فحول بنجامين ميندي إلى أغلى مدافع في العالم بعد أن باعه لمانشستر سيتي مقابل 58 مليون يورو، وقام بتهديد الفرق التي تحاول التقرب من كيليان مبابي من دون علم الفريق بتقديم شكوى للاتحاد الأوروبي.

اقرأ/ي أيضاً: نيمار.. الخيانة المشروعة!

بعد التعاقد مع نيمار، يبدو أن قراراً تم اتخاذه في باريس باستمرار التعاقد مع النجوم، فالصحفي ليكيب برتران لاتور أكّد أن أليكسيس سانشيز ووكيل أعماله قضيا ليلتهما في 12 آب / أغسطس في باريس وذلك بهدف التفاوض حول انتقال اللاعب من آرسنال، فالأخير لم يشارك بمباراة فريقه الافتتاحية في الدوري الإنجليزي الممتاز بسبب ما قيل إنه "ألم في المعدة".

أما الصفقة الأهم التي يحيطها باريس سان جيرمان وضجت بها الصحف الفرنسية فهي التعاقد مع كليليان مبابي وهو ما سيمنح الفريق قوة كبيرة بوجود (نيمار ومبابي وكافاني) ومن المتوقع أن تقترب صفقة مبابي من قيمة كسر عقد نيمار وربما تتجاوزها لتصل إلى 200 مليون باوند مع الإضافات (صفقة نيمار 198 مليون باوند).

لن تقبل الأندية الأوروبية الكبرى بسهولة بارتفاع مستوى الدوري الفرنسي في ظل انتدابات باريس سان جيرمان الأخيرة

امتلاك باريس سان جيرمان مثل هذه الأسلحة، سيجعل منافسته أكبر في دوري أبطال أوروبا ووصول "بي.اس.جي" المتكرر إلى المربع الذهبي والنهائي قد يرفع مستوى الدوري الفرنسي لينافس ويكون بين أول ثلاث بطولات في أوروبا (حالياً في المركز الخامس) وهو ما سيمنح الدوري الفرنسي القدرة على الحصول على ثلاث مراكز تأهيل بشكل مباشر إلى دوري أبطال أوروبا.

اقرأ/ي أيضاً: صفقة نيمار.. بث الروح في الكرة الفرنسية

السير بهذا الاتجاه يشكل خطراً على القوى التقليدية الكبرى في أوروبا، من الدوريات الإسبانية والإنجليزية والإيطالية والألمانية فبعد الاجتماع الأخير لرابطة النوادي الأوروبية، أعلن رئيس نادي ليون، جان ميشال، أولًا أن الأندية الأوروبية تحضر لمواجهة باريس سان جيرمان في حال قام بانتقال مزدوج نيمار- مبابي، وتشير تقارير إلى أن مثل هذه المواجهة قد تؤدي في حال ذهبت في النهاية إلى منع باريس سان جيرمان من المشاركة في دوري أبطال أوروبا، إلا أن الفريق الباريسي يبدو واثقاً من محافظته على قوانين اللعب المالي النظيف والاستمرار بالمنافسة.

 

اقرأ/ي أيضاً:

5 أسباب تجعل أرسنال منافساً جدياً على لقب الدوري الإنجليزي

ماذا قال أبرز مدربي ولاعبي العالم عن صفقة نيمار؟