اليونايتد وميلان.. عبق الماضي يفوح من الدوري الأوروبي

اليونايتد وميلان.. عبق الماضي يفوح من الدوري الأوروبي

من تدريبات اليونايتد استعدادًا لمواجهة الميلان (Getty)

يحتضن ملعب أولد ترافورد سهرة اليوم الخميس مواجهة من العيار الثقيل تجمع بين عملاقين أوروبيين، حيث يستضيف مانشستر يونايتد الإنجليزي نادي أي سي ميلان الإيطالي، في ذهاب دور الـ16 من مسابقة الدوري الأوروبي.

 

ينعم الفريقان بوضع ممتاز على الصعيد المحلي، كلاهما يحتلان مركز الوصافة في بطولة الدوري، ويملك مانشستر يونايتد صاحب الأرض سجلاً حافلاً بالنتائج الإيجابية في الآونة الأخيرة، فهو لم يذق طعم الهزيمة من ثمان جولات، وتحديداً منذ السابع والعشرين من يناير، عندما سقط على أرضه أمام شيفيلد يونايتد بهدفين لهدف، لكن الشياطين حققوا بعدها تعادلاً مع ارسنال، ثم اكتسحوا ساوثهامبتون بتسعة أهداف ، وختمها بفوزه على المتصدر مان سيتي في ديربي مدينته بهدفين مقابل لا شيء.

على الجهة المقابلة، يعيش الميلان حالة من عدم الاستقرار في الأداء و النتائج، فلم يعد الفريق يملك تلك الروح التي بدأ فيها الموسم الكروي، و تحديداً منذ الجولة الـ22، عندما خسر من سبيزيا بهدفين مقابل لا شيء، قبل أن يخسر بالثلاثة من ابن مدينته في ديربي ميلانو، لكنه عاد وصحح المسار بفوز مقنع على روما، ليعود بعدها ويتعادل مع اودينيزي ويفوز في الجولة الأخيرة على فيرونا بهدفين مقابل لا شيء.

وصول الميلان إلى دور الـ16 كان صعباً، فالفريق بدأ البطولة من نقطة الصفر من أدوارها التمهيدية، ثم تصدر مجموعته التي ضمت ليل الفرنسي وسبارتا براغ و سيلتيك، ثم تأهل بصعوبة في دور الـ32 على حساب النجم الأحمر الصربي بتعادله ذهاباً في صربيا بهدفين لكل منهما، و تعادل في سان سيرو بهدف لهدف .

اقرأ/ي أيضًا: بورتو يطيح بيوفنتوس خارج دوري الأبطال.. وهالاند يقود دورتموند إلى ربع النهائي

أما مانشستر يونايتد فقد احتل المركز الثالث في مجموعته في مسابقة أبطال أوروبا، والتي ضمت باريس سان جيرمان و لايبزيج و باشاك شهير التركي، ليخرج الفريق من البطولة الأعرق ويذهب لملاقاة ريال سوسيداد في دور ال32 من بطولة الدوري الأوروبي، وتمكن الشياطين الحمر من حسم مواجهة الذهاب برباعية نظيفة و تعادل سلبي اياباً، فتأهل إلى دور الـ16 لملاقاة ميلان.

تحوم شكوك كثيرة حول مشاركة الكثير من اللاعبين في صفوف الفريقين، بسبب الاصابات التي تعصف بهما، مدرب الميلان بيولي سيواجه مان يونايتد منقوصاً من بن ناصر وماندزوكيتش ودياز وهاكان أوغلو، وتحوم الشكوك حول مشاركة انتي ريبيتش وثيو هرنانديز وزلاتان ايبراهيموفيتش، في المقابل ينتظر جمهور مانشستر القائمة النهائية من المدرب سولسكايير، والتي ستخلو من بوغبا و جونز، بينما يُنتظر الإعلان عن مشاركة كلاً من الحارس ديخيا وفان ديبيك وراشفورد ولوك شو وكافاني.

مانشستر يونايتد و اي سي ميلان ابتعدا كثيراً في السنوات الماضية عن التتويج بلقب أوروبي، و ستكون هذه المباراة فرصة لأحدهما للوصول للقب طال انتظاره، يذكر أن الفريقين قد تواجها خمس مرات في الأدوار الإقصائية لمسابقة دوري الأبطال، كانت الكفة فيها لصالح الطليان في أربع منها فيما يعود الفوز الوحيد للشياطين الحمر في المواجهة الأخيرة بينهما، في عام 2010 عندما خسر ميلان ذهاباً و إياباً في دور الستة عشر.

اللقاء الأجمل بينهما كان موسم 2006/07 في نصف نهائي بطولة ذات الأذنين، عندما فاز مانشستر ذهاباً بثلاثة أهداف لهدفين و خسر اياباً في سان سيرو بثلاثية نظيفة، فعبر ميلان و تفوق في النهائي على ليفربول و حقق اللقب.



وإن مسحت الغبار عن المواجهات العظيمة بين الكبيرين، ستجد القوة والمتعة والأهداف الغزيرة في كل مواجهة بينهما، و ستعرف أنك على موعد كبير سهرة الخميس في بطولة ثانوية، لكن طرفاها سوف يحولان أنظار عشاق المستديرة إليها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

مانشستر يونايتد يصطدم بالميلان.. تفاصيل قرعة ثمن نهائي الدوري الأوروبي

باريس سان جيرمان ينهي أوهام "الريمونتادا" وليفربول إلى ربع نهائي دوري الأبطال