المحذوف من مشهد الخليقة

المحذوف من مشهد الخليقة

لوحة لـ ريموندس ستابرانس/ أمريكا

جرِّب أن تبتكر أسماء أخرى للأشياء:

الحب

الحرب

الموسيقى

المطر

الحلم

الجنون

الموت

 الإله.

 

الأشياء التجريدية والأشياء الواقعية

الأشياء التي تتحول إلى أشياء أخرى..

الأسماء الهابطة من الملكوت والأسماء التي فقدت ذاكرتها

كلها امتزجت في عالم يتمطى على حافة الهاوية

مثل أي منتحر مثالي يفكر في اللاشيء

حاول أن ترى كل هذا..

في شريط صامت على حائط غرفتك المظلمة

أو توقظه من أعماق مخيلتك النائمة

كما تنظر إلى عينيك المغمضتين

من داخل جسدك..

أليس ما تراه الآن هزيلًا ومضحكًا حد البكاء:

الأرض: مكعب زجاجي

السماء: شرشف أحمر..

الهواء: نار مالحة 

الضوء: دخان لزج

اللغة: طحلب أبيض

الكون: مرآة مجعدة

وأنا:.. يد مبتورة.. ما زالت تكتب هذه القصيدة..

 

اقرأ/ي أيضًا:

قصيدتان لـ فريدا كاهلو

قبل أن يصل إلى الضفة مبتلًا بنجاته