"الدَّكْوَة".. زينة المائدة السودانية

الطعام السوداني (أشرف شاذلي/أ.ف.ب)

لا يكاد منزل سوداني يخلو من الدكوة، وهو الاسم الشعبي للفول السوداني المسحوق بعد تحميصه "معجون أو زبدة الفول السوداني"، إذ تدخل في إعداد كثير من الأطعمة والسلطات السودانية، لعل أشهرها "سلطة الدكوة" التي تعد طبقًا رخيصًا ولذيذًا يؤكل في الإفطار، وتتكون من الطماطم والبصل وبضع قطرات من عصير الليمون، والشطة، والبعض يضيف إليها زيت السمسم.

لا يكاد منزل سوداني يخلو من الدكوة، وهو الاسم الشعبي للفول السوداني المسحون بعد تحميصه وهي تدخل في إعداد الكثير من الأطعمة والسلطات

تدخل الدكوة كذلك في صنع "السَّخِينَة" وهي وجبة رئيسة، بسيطة وغير مكلفة، وتصنع بتحمير البصل ثم إضافة عصير الطماطم والدكوة والماء والبهارات، وتترك على النار حتى تنضج، لترش بعد ذلك على فتيت الخبز، وتؤكل غالبًا مع قرون الشطة الخضراء المهروسة بعد أن يضاف إليها الدكوة والليمون.

اقرأ/ي أيضًا: صيدلية السفرة الشامية 


سلطة الدكوة

 

"سلطة الأسود"، هي أيضًا طبق شعبي سوداني تدخل الدكوة ضمن مكوناته، والأسود هو الاسم المحلي للباذنجان. وتُصنع سلطة الأسود بعدة طرق، إلا أن أشهرها هي الطريقة التي يتم فيها تحمير الباذنجان في الزيت بعد تقشيره وتقطيعه، ومن ثم يُهرس مع الدكوة ويضاف إليه الليمون أو الخل. أيضًا تضاف الدكوة إلى "الفول المدمس" ضمن مكونات أخرى لصنع "الفول المصلَّح"، حيث يضاف إليه البصل، والطماطم، والجرجير، والدكوة، والطعمية "الفلافل"، والجبنة البيضاء، والبيض المسلوق، وسلطة الروب، كلها معًا، وتهرس جيدًا قبل إضافة مسحوق الشمار والكثير من زيت السمسم.


سلطة الأسود

 

وتتعدد استخدامات الدكوة في الأطباق السودانية، فهي عنصر رئيس في طبخ "الفسيخ" بالطريقة السودانية، وفي صنع "الأقاشِي" وهي شرائح لحم مشوية على الفحم ومتبَّلة بطريقة خاصة. وتستخدم أيضًا مع المكرونة بدلًا من الصلصة أو معها، وكمكوّن أساسي في "ملاح أم نعيمية" وهو وجبة شعبية شهيرة في وسط السودان، تُعد من أطباق يوم الجمعة وشهر رمضان، ويُصنع من البصل المحمّر، والروب الحامض، والدقيق أو الويكة، وعصير الطماطم، والدكوة، والبهارات، ويؤكل مع عصيدة دقيق الذرة. كذلك تدخل الدكوة في إعداد "أم فتفت" وهي أحشاء الخروف أو الثور التي تؤكل نيئة، مع الشطة، والليمون، والبصل الأخضر، والدكوة، وخلاصة الغدة الصفراء للحيوان.


الأقاشي

 

وفي الريف، تدخل الدكوة في صنع "الكسرة بالموية" والكسرة هي خبز رقيق جدًا يصنع من عجين دقيق الذرة البيضاء المخمَّر، ويعد الغذاء الرئيس في الريف السوداني ويعادل خبز القمح في المدن. وتتكون الكسرة بالموية من عجن الكسرة مع الدكوة والشطة والليمون والبصل والطماطم وزيت السمسم، وهي وجبة ذات مذاق حريف ولذيذ.

اقرأ/ي أيضًا: "الدوبارة".. تنافس البيتزا في الجزائر

هناك نوع آخر من دكوة الفول السوداني، وهي الدكوة البيضاء، وتُنتج بطحن الفول مباشرة دون تحميص، وتستخدم في بعض أنواع الطبيخ، مثل "ملاح الروب الأبيض" الذي يُصنع بطبخ اللبن الرائب مع الدكوة والبصل والفلفل، ويؤكل مع عصيدة دقيق الذرة. كما توجد في السودان أيضًا دكوة السمسم، وتستخدم كذلك في كل ما سبق، إلا أنها نادرة إلا في مناطق إنتاج السمسم، كما أن سعرها ليس في المتناول دائمًا مثلما الحال بالنسبة إلى دكوة الفول السوداني.

والمشترك بين أكثر الأطباق التي تدخل الدكوة فيها كمكون رئيس، أنها أطباق تكاد تكون ثابتة في موائد رقيقي الحال، فمكونات تلك الأطباق رخيصة وفي متناول اليد، ناهيك عن أن الدكوة نفسها رخيصة ومتوفرة، فالسودان ينتج الكثير من الفول الذي يحمل اسمه.


ملاح الروب الأبيض

 

اقرأ/ي أيضًا:

"أتاي".. شاي المغرب المقدس

الفوائد الغذائية للأوراق الخضراء!