الدوري الألماني.. دورتموند يتقدّم 5 مراكز مستغلًا تعثّرًا جماعيّا لفرق المقدمة

الدوري الألماني.. دورتموند يتقدّم 5 مراكز مستغلًا تعثّرًا جماعيّا لفرق المقدمة

هدف الفوز لدورتموند بأقدام القائد ماركو رويس (Getty)

قفز بوروسيا دورتموند للمركز الرابع في ترتيب البوندسليغا، بعدما ألحق بالمتصدّر بوروسيا مونشنغلادباخ الخسارة مقلّصًا الفارق بينهما إلى نقطة واحدة، في جولة شهدت تعثّر سداسي المقدّمة، فخرج منها أسود فيستفاليا كأكثر المستفيدين، بانتظار ما ستسفر عنه مواجهة شالكة مع هوفنهايم ليلة الأحد،  فإن خرج الأزرق الملكي بالنقاط الثلاث سيقفز الفريق خمس مراكز وينفرد بصدارة الدوري الألماني.

أفرزت الجولة السابقة من البوندسليغا عن خلط كبير في أوراق الصدارة، فقبل فترة التوقّف الدولي تعثّر كلّ من بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند وليفركوزن ولايبزيج وشالكه وفرايبورغ، واستفاد من ذلك فريقان فقط هما فولفسبورغ وبوروسيا مونشنغلادباخ، وأسفر هذا عن تصدّر الأخير للمسابقة برصيد 16 نقطو، ووصافة فولفسبورغ له بـ15، مع تقاسم 5 فرق المركز الثالث برصيد 14 نقطة، تلاها دورتموند في المركز الثامن برصيد 12 نقطة.

كسر دروتموند النحس الذي لازمه بثلاثة تعادلات متتالية في البوندسليغا، وخرج بانتصار صعب أمام مونشنغلادباخ المتصدّر

ومع تعثّر بايرن ميونيخ في الجولة الحالية بتعادل مخيّب أمام أوجسبورغ، وخسارة مزدوجة للنقاط لفولفسبورغ ولايبزيج بتعادل الفريقين مع بعضهما، وهزيمة فرايبورغ أمام يونيون برلين وخسارة ليفركوزن أمام آينتراخت فرانكفورت، أصبحت فرصة دورتموند ثمينة للغاية من أجل حرق المراكز بنقاط ثلاث أمام المتصدّر مونشنغلادباخ.

اقرأ/ي أيضًا: التعادل يحسم قمّة البوندسليغا.. ودورتموند يستعيد ألقه على حساب ليفركوزن

عانى دورتموند الأمرّين في الجولات الثلاث الأخيرة، فدخل في دوّامة التعادلات التي حرمته من الفوز في 3 مباريات متتالية، كان في جميعها متقدّمًا بنتيجة 2-1، وفقد فيها الفوز وانتهت كلّها 2-2، اثنتين من هذه المباريات الثلاث أتى بها هدف التعديل القاتل للمنافسين باللحظات الأخيرة، وعبر النيران الصديقة، فتكفّل توماس ديلايني في تسجيل هدف بمرماه لصالح آينتراخت فرانكفورت بالدقيقة 88 في الجولة الخامسة، وفعل زميله مانويل أكانجي الأمر ذاته أمام فرايبورغ بالأسبوع السابع، فسجّل هدفًا في مرماه بالوقت بدل الضائع.

أراد دورتموند أن يتخلّص من لعنة التعادلات هذه على حساب بوروسيا مونشنغلادباخ المتصدّر، الظروف مثاليّة للغاية وفقًا للتاريخ والأرقام، لأن مواجهات الفريقين ابتسمت لصالح أسود فيستفاليا أصحاب الأرض في آخر 8 مباريات جمعت الفريقين، وخطف أي نقطة من قبل مونشنغلادباخ في سيغنال إيدونا بارك سيشكّل ضربة قويّة لكتيبة لوسيان فافر.

بدأت المباراة بحذر شديد من الفريقين، وسرعان ما كسر جليد التحفّظ فريق مونشنغلادباخ بكرة رأسية للاعب إيمبولو، لكنّها اصطدمت بظهر القائد ماركو رويس وهي في طريقها للشباك. ردّ دورتموند بكرات خطرة أبرزها كرة رأسية من ديلايني وتسديدة أرضية لبراندنت، لكنّ الأولى علت القائم بقليل، والثانية أنقذها الحارس ببراعة، وكاد الضيوف أن يحرزوا هدف التقدّم بعد انفراد تام للحسن بليا مستعلًا هفوة دفاعية من أكانجي، بيد أن الحارس السويسري بوركي أنقذ الموقف ببراعة، واستطاع ثورغان هازارد أن يمنح دورتموند التفوّق بعدما سدّد كرة قويّة على مرمى فريقه السابق، أخطأ الحارس في التعامل معها، لكنّ تقنية الفار منحت الحارس جرعة من الأمل إثر إلغاء الهدف بداعي التسلل.

اقرأ/ي أيضًا: جولة مخيّبة لأصحاب الأرض.. بايرن ميونيخ يعتلي صدارة الدوري الألماني

سيطر دورتموند على خطّ الوسط مع بداية الشوط الثاني، ولاحت للاعبيه العديد من الفرص لكنّهم تسابقوا فيما بينهم على إهدارها، وعمد مونشنغلادباخ على الهجمات المرتدّة التي لم تخلُ من الخطورة، إلى أن استثمر ماركو رويس تمريرة متقنة من ثورغان هازارد، فانفرد في مرمى الخصم وأودعها بإتقان في الشباك بالدقيقة 58، وتلقّى دورتموند ضربة موجعة بإصابة حارسه المتألّق بوركي، ما اضطر المدرّب فافر لاستبداله، وكان أوّل اختبار للحارس البديل من كرة عرضيّة كادت تنتهي في شباك المارد الأصفر لولا تألّق المدافع هاملس، الحارس البديل هيتز كان على قدر المسؤولية الممنوحة له وتصدّى لكرة نيوهاوس بصعوبة قبل نهاية المباراة بدقيقة واحدة، لينجح دورتموند في العودة لدرب الانتصارات في الدوري الألماني بعد ثلاثة تعادلات مخيّبة، ويقفز للمركز الرابع بالاشتراك مع بايرن الثالث ولايبزيج الخامس برصيد 15 نقطة، فيما تجمّد رصيد مونشنغلادباخ عند النقطة السادسة عشر في المركز الأوّل، بالاشتراك مع فولفسبورغ صاحب المركز الثاني والذي يملك الرصيد نفسه من النقاط.

وفي بقيّة النتائج فرّط بايرن ميونيخ بفوز كان بالمتناول بعدما تعادل مع أوغسبورغ بهدفين لمثلهما، سجّل للبايرن ليفاندوفسكي وجنابري وسجّل أوغسبورغ هدفًا في الدقيقة الأولى من المباراة، وآخر في الثواني الأخيرة من الوقت بدل الضائع، كما هُزم بايرليفركوزن أمام آينتراخت فرانكفورت بثلاثية نظيفة، وتعادل لايبزيج مع فولفسبورغ 1-1، علمًا أن الأخير صاحب المركز الثاني هو الوحيد الذي لم يذق طعم الهزيمة في المسابقة حتّى الآن، وتفوّق يونيون برلين على فرايبورغ 2-0، وفورتونا دوسلدورف على ماينز 1-0، وانتهى لقاء فيرديربريمين وهيرتا برلين بالتعادل 1-1، ويترقّب المتابعين ما ستسفر عنه مواجهة شالكة السادس وهوفنهايم صاحب المركز الثاني عشر، ولو خرج شالكة منتصرًا ليلة اليوم الأحد فسينفرد بالصدارة برصيد 17 نقطة.  

 

اقرأ/ي أيضًا: 

ليفاندوفسكي يدمّر شالكه بثلاثيّة.. ودورتموند يتشبّث بريادة البوندسليغا

بوندسليغا مشتعل بين بروسيا دورتموند وبايرن ميونخ.. نهاية زمن القطب الواحد