التعادل يحسم قمّة البوندسليغا.. ودورتموند يستعيد ألقه على حساب ليفركوزن

التعادل يحسم قمّة البوندسليغا.. ودورتموند يستعيد ألقه على حساب ليفركوزن

التعادل يحسم قمّة المرحلة بين لايبزيج وبايرن ميونيخ (Getty)

حافظ لايبزيج على صدارة البوندسليغا رغم تعادله مع بايرن ميونيخ في قمّة الجولة الرابعة، فيما قفز دورتموند إلى المركز الثاني بعد انتصاره الكبير على بايرليفركوزن برباعيّة نظيفة.

حوت الجولة الرابعة من البوندسليغا قمّتين كبيرتين، تمثّلت بمواجهة بوروسيا دورتموند مع بايرليفركوزن، ولقاء بايرن ميونيخ حامل اللقب مع لايبزيج المتصدّر بالعلامة الكاملة برصيد 9 نقاط، الفرق الأربعة ستلعب في منتصف الأسبوع ضمن دوري أبطال أوروبا، فدورتموند سيستضيف برشلونة بطل الدوري الإسباني، وليفركوزن سيأتيه ضيف أقلّ قوّة هو لوكوموتيف موسكو الروسي، بينما يستضيف بايرن ميونيخ بطل صربيا النجم الأحمر، ويلعب لايبزيج في البرتغال مع بنفيكا.

تألّق الحارس نوير بشكل لافت فانتهت مواجهة البايرن مع لايبزيج بالتعادل، واكتسح دورتموند ليفركوزن قبل أيام من موقعة برشلونة

كان على دورتموند مصالحة جماهيره الحزينة بعد خسارة الجولة السابقة الصادمة أمام يونيون برلين الصاعد حديثًا لدوري الأضواء، وذلك سيكون على حساب بايرليفركوزن شريك المركز الثاني مع بايرن ميونيخ وفولفسبورغ، لذلك بدأ أسود فيستفاليا اللقاء المقام على ملعب سيغنال إيدونا بارك بشراسة، فشنّوا هجماتهم مبكّرًا دون أي جدوى، بسبب تسرّع المهاجمين تارة، وتألّق الحارس الفنلندي لوكاس هراديكي تارة أخرى، هذا الأخير أبدع بشكل لافت في إنقاذ مرماه عندما تصدّى بصعوبة لكرة رويس، فارتدّت بدورها لبراندت وصوّبها نحو المرمى الخالي، لكنّ الحارس المتألّق أبعدها بطريقة لا تصدّق، ومع مرور 28 دقيقة على بداية المباراة نجح دورتموند أخيرًا في فكّ طلاسم الدفاع بهدف جميل من الإسباني باكو ألكاسير الذي صوّب كرة على الطائر في المرمى، تلقّاها مرفوعة من المغربي أشرف حكيمي.

اقر/ي أيضًا: بوندسليغا مشتعل بين بروسيا دورتموند وبايرن ميونخ.. نهاية زمن القطب الواحد

وقبل نهاية الشوط الأوّل واصل الحارس الفنلندي تألّقه، عندما صوّب رويس كرة أبعدها المدافع، وعادت لبراندت فأنقذها هراديكي وساعدته العارضة في ذلك، فنجح المدرّب السابق لدورتموند بيتر بوس بإخراج ليفركوزن من الشوط الأوّل متأخرًا بهدف واحد فقط، علّه يستدرك الأمور في النصف الثاني، وهو أمر لم يحصل على الإطلاق.

لأن دورتموند بدأ الشوط الثاني بفاعليّة أكثر، فختم رويس مجهودًا رائعًا للإنجليزي سانشو والإسباني ألكاسير واضعًا الكرة في المرمى بالدقيقة 50، وقضى غيريرو على آمال الضيوف في تقليص الفارق بهدف ثالث مستغلًا كرة ارتدّت من الحارس بعد عرضيّة سانشو، كان ذلك قبل نهاية المباراة بثمان دقائق، ومع غروب شمس المباراة نجح رويس في تسجيل الهدف الثاني له والرابع لفريقه معلنًا تسجيل انتصار كبير على ضيفه برباعية نظيفة.

اقر/ي أيضًا: سياسة بروسيا دورتموند.. صفقات ناجحة تحقق أرباحًا خيالية

وفي ثاني قمّة بالجولة الرابعة فشل فريقي لايبزيج وبايرن ميونيخ في اقتناص النقاط الثلاث، فتقاسما نقطتين وخسر كلّ واحد منهما مثلها، حيث باغت الضيوف أصحاب الأرض بهدف مبكّر عبر الهدّاف ليفاندوفسكي، والذي سجّل الهدف بالدقيقة الثالثة من انفراد تام مع حارس المرمى، صعق هذا الهدف أصحاب الأرض، فارتبكت الخطوط الخلفية في وقت تألّق به هجوم البايرن، ومع ذلك فشل العملاق البافاري في تعزيز تقدّمه بهدف ثان، إلى أن منح الحكم بايرن ميونيخ ركلة جزاء حضّر ليفاندوفسكي نفسه لتنفيذها، لكنّ الحكم تراجع عن قراره بعد اعتماده على تقنية الفيديو.

وفي وقت كان حكم اللقاء يحضّر نفسه لإطلاق صافرة نهاية الشوط الأوّل، نفخ على الصافرة معلنًا عن منح أصحاب الأرض ركلة جزاء بسبب عرقلة داخل المنطقة المحرّمة، ترجمها الهدّاف فيرنير على يسار مانويل نوير، وفي الشوط الثاني انقلبت الأمور رأسًا على عقب، فكانت اليد العليا لأصحاب الأرض الذين ضغطوا بشكل كثيف على مرمى البايرن، لكنّ نوير تألّق بشكل لافت وأنقذ مرماه من أهداف محقّقة، وقبل نهاية المباراة بلحظات قليلة كاد المدافع سولي أن يسجّل هدفًا قاتلًا للبايرن لكن كرته الرأسية لامست قائم مرمى لايبزيج، فانتهى اللقاء بالتعادل الإيجابي، وحافظ لايبزيج على صدارة البوندسليغا برصيد 10 نقاط، مقابل 8 للبايرن صاحب المركز الثالث خلف دورتموند الوصيف.

وفي بقيّة النتائج تفوّق فيرديربريمين على يونيون برلين 2-1، وانتصر ماينز على هيرتابرلين وأوغسبورغ على آينتراخت فرانكفورت بالنتيجة نفسها، وهُزم كولن أمام مونشنغلادباخ بهدف، وانتهت موقعة فولفسبورغ مع فورتونا دوسلدورف بالتعادل 1-1.

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

بعد احتكاره 6 سنوات.. الدوري الألماني مشتعل بين البايرن ودورتموند

ليفاندوفسكي يدمّر شالكه بثلاثيّة.. ودورتموند يتشبّث بريادة البوندسليغا