الأرجنتين تفتتح مبارياتها في كوبا أمريكا بتعادل محبط أمام تشيلي

الأرجنتين تفتتح مبارياتها في كوبا أمريكا بتعادل محبط أمام تشيلي

هدف ميسي في مرمى تشيلي من ركلة ثابتة (Getty)

فشلت الأرجنتين مرة أخرى في تحقيق الفوز على عقدتها التاريخية تشيلي، وسقطت في فخ التعادل أمامها بهدف لكل منها، في افتتاح مباريات الفريقين ضمن مجموعة فرق الجنوب في كوبا أمريكا 2021 المقامة بالبرازيل، ليتقاسم الفريقان نقاط المباراة، بالرغم من التفوّق الأرجنتيني في المباراة التي أهدره لاعبوه فيها العديد من الفرص، في ظل الصلابة الدفاعية التي أبداها لاعبو تشيلي.

بحثت الأرجنتين عن الثأر من تشيلي التي هزمتها في نهائيين متتالتين  في كوبا أمريكا نسختي 2015 و2016، وتحقيق الفوز في مباراتها الأصعب في مجموعة الجنوب التي تطمح إلى تصدّرها، فيما سعت تشيلي إلى تحقيق انطلاقة جيدة في المسابقة، وتعويض تعثّراتها في تصفيات كأس العالم، حيث تحتل المركز السابع حاليًا، غير المؤهّل إلى مونديال 2022 في قطر.

دخل ليونيل سكالوني مدرب الأرجنتين المباراة بالرسم التكتيكي المعتاد 4-3-3، حيث لعب كلّ من باريديس، لوسيلسو، ودي باول في منتصف الملعب، خلف ثلاثي الهجوم ميسي، لاوتارو وغونزاليس، بينما اعتمد مارتين لاسارتي على الرسم التكتيكي 4-4-2، مع الاعتماد على لاعبي الخبرة كفيدال، أرانغوز والهداف التاريخي الثاني للمنتخب فارغاس، في ظل غياب نجم المنتخب أليكسيس سانشيز عن المنتخب في مرحلة المجموعات بسبب الإصابة.

هدف رائع من ميسي يمنح الأرجنتين التفوّق في الشوط الأول

دخل المنتخب الأرجنتيني المباراة مهاجمًا في ظل تكتل لاعبي تشيلي في الخلف، ونجح في السيطرة على خط الوسط بقيادة لوسيلسو أحد أفضل لاعبي الشوط الأول، وصنع راقصو التانغو عدة فرص لافتتاح التسجيل أبرزها عن طريق المدافع لوكاس مارتينيز، فيما تصدّى كلاوديو برافو ببراعة لانفرادية غونزاليس الذي تلقّى تمريرة رائعة من لوسيلسو، فشل في إيداعها في الشباك في الدقيقة 25.

في الدقيقة 33 حصلت الأرجنتين على ركلة حرة مباشرة على بعد 30 مترًا من مرمى تشيلي، بعد إعاقة لوسيلسو، سدّدها قائد الفريق ونجمه الأول ليونيل ميسي بطريقة رائعة في المقص الأيسر لكلاوديو برافو، ليمنح فريقه التقدّم.

فشل منتخب تشيلي في إظهار أية ردة فعل بعد تلقّي الهدف، في ظلّ استمرار سيطرة الأرجنتين على خط الوسط، وكادوا أن يعززّوا تقدمهم في الدقيقة 38 عن طريق لاوتارو مارتينيز، لكنه فشل في إصابة الكرة بشكل جيد، لينتهي الشوط الأول أرجنتينًا بهدف نظيف.

ركلة جزاء تمنح تشيلي التعادل

صنعت تشيلي أولى فرصها في المباراة عن طريق فارغاس الذي انفرد وسدد الكرة، فارتدّت من جسد الحارس مارتينيز، لتصل الكرة إلى فيدال الذي تعرض للعرقلة من تاليافيغو، ويمنح الحكم على أثرها ركلة جزاء لتشيلي، سدّدها فيدال، وتصدّى لها مارتينيز، لترتد الكرة إلى فارغاس الذي أودعها في المرمى الخالي، مانحًا فريقه التعادل في الدقيقة 57.

انطلقت الأرجنتين نحو الهجوم بحثًا عن استعادة التقدّم مرة أخرى، وأشرك سكالوني لاعب باريس سان جيرمان أنخيل دي ماريا فتحسّن معه الأداء الهجومي، وصنع الأرجنتينيون عديد الفرص لكنهم اصطدموا بصلابة الدفاع التشيلي وحارسهم كلاوديو برافو، فيما كانت أخطر الفرص عن طريق غونزاليس الذي لم يحسن التعامل مع تمريرة ميسي الرائعة، فسدّد الكرة برأسه فوق المرمى.

في الدقائق الأخيرة زجّ سكاولوني بسيرجيو أغويرو وخواكين كوريا، علّه يفك شيفرات الدفاع التشيلي المتماسك، وأهدرت الأرجنتين فرصة غريبة في اللحظات الأولى من الدقائق الإضافية السبع التي منحها الحكم، عندما فشل لاعبوها في استغلال دربكة في الدفاعات التشيلية، ولاحت آخر فرص الأرجنتين في الدقيقة الأخيرة من المباراة، عبر ركلة ركنية لعبها ميسي وأبعدها الدفاع، لتنتهي المباراة بنتيجة 1-1.

 

اقرأ/ي أيضًا:        

لا يصحّ إلا الصحيح.. البرازيل بطلة لكوبا أمريكا 2019

البرازيل تهزم فنزويلا بثلاثية نظيفة في افتتاح كوبا أمريكا