اضطرابات الجسدنة.. النفس والجسد

اضطرابات الجسدنة.. النفس والجسد

تظهر اضطرابات الجسدنة خاصة عند النساء (باولا برنستاين)

حين يهاجم مرض ما المريض ويخضع لكل الفحوصات الممكنة والصور والأشعة وينتهي الأمر بأنه لا يوجد تفسير منطقي لما يشعر به المريض فإن الطبيب يشعر أنه يواجه المجهول. الأمراض النفس-جسدية أو "اضطرابات الجسدنة"، من أكثر الأمور التي يشعر فيها الطبيب أنه لا يملك الصورة كاملة. تخيل أنك أمام مريض يعاني آلامًا مبرحة ومتكررة دون أن يكون لذلك سبب محدد، لذلك يبدأ الطبيب باستجواب المريض حول حياته وتجاربه وما يمر به.

تظهر اضطرابات الجسدنة خاصة عند النساء نظرًا لكونها معرضة طوال الوقت لضغوطات وتغييرات هرمونية أكثر من الرجل

اقرأ/ي أيضًا: 5 طرق للتعامل مع الذين يعانون من انعدام الأمان

أين تظهر الأمراض النفس-جسدية؟

تظهر اضطرابات الجسدنة في الظهر والكتفين والرقبة والمعدة والرأس أساسًا، إضافة إلى وجع في الأمعاء والمصران الغليظ والقرحة والصداع النصفي. كما يمكن أن يتسبب ذلك في أمراض جلدية كالإكزيما إضافة إلى أمراض القلب. وتفيد الدراسات أن أكثر الفئات تعرضًا لهذا النوع من الأمراض هن النساء نظرًا لضغوط التنافسية التي يتعرضن لها طوال الوقت ولكونهن طوال الوقت يتعرضن لضغوطات وتغيرات هرمونية أكثر من قرنائهن من الرجال.

أيضًا الأطفال هم من الفئة التي تعاني من هذه الأعراض إثر تعرضهم لضغوطات تأدية الامتحانات أو إثر مراقبتهم لخلافات الكبار، وحتى الرضع في سنواتهم الأولى، بسبب استكشافهم للعالم من حولهم وبسبب تغيراتهم المعوية واضطرابات النوم.

هل يمكن أن تحدد الحالة النفسية الأمراض العضوية؟

التنافسية والأوضاع الاقتصادية السيئة والحروب، تشكل نسبة كبيرة من عموم الأمراض التي يصاب بها الإنسان مثل فقدان الشهية، والصداع وفقدان الوزن أو الهروب إلى الطعام وزيادة الوزن بشكل ملحوظ، حسب ردود فعل المريض.

ماهي أكثر الأمراض النفسية شيوعًا وماهي أعراضها الجسدية؟

الاكتئاب

من أكثر الأمراض شيوعًا ومن أكثرها أيضًا تأثيرًا على الجسم، ومن ضمن تلك التأثيرات فقدان الشهية، الضعف الجنسي، اضطرابات النوم وآلام العظام واضطرابات الهضم.

الخجل

هو حالة معقدة تشتمل على إحساس سلبي بالذات أو إحساس بالنقص، أو الدونية. يجد صاحبها صعوبة في التركيز على ما يجري من حوله، وبالتالي يصبح عاجزًا عن إقامة علاقات مع زملائه ورفاقه ومعظم من حوله، لذلك فهو يعاني عادة من الوحدة. ومن أكثر الأعراض الجسدية شيوعًا في الخجل المرضي: رطوبة وعرق زائد في اليدين والكفين، دقات قلب قوية، مشاكل في المعدة واللثة، وجفاف في الفم والحلق.

اقرأ/ي أيضًا: 10 إجابات ممكنة على سؤال؛ لماذا لم تتزوج بعد؟

البحث عن حلول

يصف بعض الأطباء أدوية تقلل من الأعراض الجسدية للأمراض النفسية، ويحاولون أيضًا في نفس الوقت السيطرة على الأمراض النفسية

يصف بعض الأطباء أدوية تقلل من الأعراض الجسدية للأمراض النفسية، ويحاولون أيضًا في نفس الوقت وبالتوازي، السيطرة على الأمراض النفسية ويفضل الأطباء اختيار المجموعات الدوائية التي لا تحدث تأثيرات جانبية منومة، أو تتسبب في حدوث ارتخاءات في العضلات، ذلك كي يتمكن المريض من ممارسة نشاطاته الحياتية اليومية، بصورة طبيعية. كما يفضل استعمال أدوية لا تؤدي إلى حدوث ظاهرة الاعتماد الدوائي، بالتالي ظهور أعراض انسحاب عند الحاجة لإيقافها.

وفي النهاية، من أهم العوامل التي تساعد على ثبات الصحة النفسية، هي مراقبة ما بات يسميه الأطباء النفسيون "حديث النفس"، أي ما يقوله الإنسان لنفسه، فهو عامل أساسي في نظرة الإنسان لنفسه وبالتالي في تصرفاته ونظرة الآخرين له. كما يشير أطباء النفس المعروفون إلى أن أهم سلاح يمكن أن يواجه به الإنسان العالم الخارجي هو تقليل الاعتماد على الآخرين فيما يخص سعادته ورضاءه عن نفسه، وألا يكون الآخر فاعلًا في اختياراته الحياتية. يبدو الأمر مستحيلًا لكنه يستحق المحاولة.

اقرأ/ي أيضًا:

7 صفات عليك التحلي بها لتصبح قائدًا فذًا

9 خطوات لتعزيز ثقتك بنفسك