أول

أول "تاكسي طائر" قريبًا.. مع "أوبر" أو "إير باص"؟

تعمل أوبر على تطوير الفكرة مع مهندس طيران عمل مع الناس سابقًا (بولمبيرغ)

اتخذت شركة "أوبر"، مؤخرًا، خطوة مهمة نحو تنفيذ خطتها المبتكرة، المتعلقة باستخدام سيارات طائرة لنقل الأفراد. وعينت الشركة الشهيرة مهندس الطيران، مارك مور، الذي قضى الـ30 عامًا الماضية يعمل كمهندس طيران مع وكالة "ناسا"، بهدف تطوير الفكرة التي تدرس الشركة تطبيقها في المستقبل القريب.

ستطلق "أوبر" خدمة "التاكسي" الطائر قريبًا متعاونة مع مهندس الطيران مارك مور الذي عمل 30 عامًا في "ناسا"

ووفقًا لموقع "بلومبيرغ"، قرر المسؤولون في "أوبر" تعيين مور مديرًا لهندسة الطيران لدى الشركة بعد إعجابهم بتقرير كتبه عن قابلية تطوير طائرات كهربائية تحلق وتهبط مثل الهليكوبتر ولكن بهدوء أكثر، تكون حلًا جديدًا لمشكلة أزمة السير الصباحية.

وتوقع مارك مور أن تكون هذه السيارات الطائرة متاحة خلال الـ 3 سنوات القادمة، ويذكر أن "أوبر" أحدثت في الأعوام الماضية ثورة فى مجال المواصلات ونافست بقوة سيارات الأجرة حول العالم.

اقرأ/ي أيضًا: كيف يعلم هاتفك أين ذهبت؟

ورغم أن شركة "أوبر" لا تقوم بتصنيع سيارات طائرة حاليًا، إلا أنها نشرت في تشرين الأول/أكتوبر الماضي تقريرًا وضعت فيه نظرية متكاملة لفكرة "المواصلات الطائرة"، كما أوضحت المصاعب المتوقعة لهذا الموضوع. وتشمل تلك المصاعب المتوقعة التلوث الجوي، وعمر بطارية الطائرة القصير. وتقوم نظرية الشركة على إقامة محطات لطائرات أوبر الصغيرة، مشابهة لمحطات المترو. ويقوم الزبائن بركوب هذه الطائرات التي تتخذ صفة التاكسي الطائر.

وكانت شركة تصنيع الطائرات العالمية "إيرباص" أعلنت سابقًا عن دخول مشروعها لبناء سيارة طائرة حيز التشغيل التجريبي بنهاية العام 2017. وقال توم أندرز الرئيس التنفيذي للشركة خلال مشاركته بفعاليات مؤتمر التكنولوجيا الذي استضافته ألمانيا مؤخرًا، "شركتنا تواصل العمل على خطط فعالة لتنمية التقسيم العمراني واستغلال الفضاء عن طريق تشغيل سيارات طائرة".

إيرباص أعلنت أنها تعمل على تصنيع سيارة طائرة وستكون جاهزة في نهاية 2017

وأضاف أندرز: "نحن الآن في مرحلة التجريب، ونأخذ هذا التطور في مجال السيارات على محمل الجد". وأشار إلى تطور النقل الحضري خلال المائة عام السابقة والذي اعتمد بالأساس على نقل الناس في عمق الأرض بواسطة خطوط المترو، وما تتطلبه الفترة الحالية والقادمة من ضرورة تطوير وسائل النقل لتصبح في السماء.

من جانبه قال رودان لياسوف الرئيس التنفيذي لشركة (A^3): "مشروعات إيرباص التي تسعى لتطوير سيارة لتصبح طائرة هي أقرب للواقع مما نعتقد وستدخل حيز التنفيذ في وقت قريب كما أكد المسؤولون بالشركة". إلا أن لياسوف عاد ليؤكد على تخوفه من وقوع حوادث اصطدام في الهواء، خاصة أن السيارة ستكون مخصصة لفرد واحد، وقد يكون هذا الفرد غير مؤهل للطيران بشكل يمكنه من تفادي الحوادث والاصطدامات.

يذكر أن شركة تيرافوجيا "Terrafugia" قد أعلنت في وقت سابق من 2016 عن طرح سيارة طائرة من إنتاجها خلال عام 2018 على أن يتم طرحها للبيع في الأسواق التجارية مطلع عام 2024.

اقرأ/ي أيضًا:

أحدث اختراعات 2017: السيلفي الطائر!

مواقع التواصل تفضح معلوماتك.. فخذ احتياطاتك