28-يونيو-2022
برامج لتقوية شبكة الهاتف

"Getty" ثمّة برامج لتقوية شبكة الهاتف المحمول،  تُسهم في تحسين جودة الاتصال لديك

شبكة الهاتف المحمول

يتم استخدام شبكة الهاتف المحمول لإجراء المكالمات الصوتية والمرئية، بالإضافة إلى إرسال الرسائل النصية ورسائل الوسائط المتعددة من غير اتصال مع شبكة الإنترنت، كما يتم الاعتماد على هذه الشبكة للاتصال مع الإنترنت عند الرغبة في ذلك نتيجةً لعدم وجود خدمات الواي فاي بالقُرب من الشخص؛ لذلك فإن قوة شبكة الهاتف مُهمة جدًا حتى يستطيع الشخص الحصول على الخدمات المذكورة بمستويات مرتفعة من الجودة.

برامج تقوية شبكة الهاتف المحمول

توجد العديد من البرامج والتطبيقات التي تساعد على تقوية شبكة الهاتف المحمول، أو تُسهم في العثور على أقرب محطات الإرسال ليقترب المرء منها ويحصل على شبكة أفضل، وفيما يأتي قائمة ببعض من هذه التطبيقات:

  • تطبيق أوبن سيغنال: يتم استخدام تطبيق أوبن سيغنال (Opensignal) من خلال الهواتف الذكية للإشارة إلى اتجاه برج الإرسال الأقرب إلى المستخدمين، وذلك حتى يتوجه إلى أقرب نقطة من البرج والحصول على إشارة أكثر قوة.
  • تطبيق نت أوبتيمايزر: قامت شركة بي جي إن موبي بتطوير تطبيق نت أوبتيمايزر (Net Optimizer)، الذي يتوافق مع هواتف آيفون بالإضافة إلى هواتف أندرويد؛ للبحث عن أسرع نطاق ثم الاتصال معه بناءً على موقع المستخدم.
  • تطبيق كونكشن ستيبلايزر بوستر: يتوافق تطبيق كونكشن ستيبلايزر بوستر (Connection Stabilizer Booster) مع هواتف أندرويد، ويوفر خدمة معالجة مشكلات الاتصال مع شبكة الهاتف المحمول وتقويتها.
  • تطبيق روت ميتركس: يُعد روت ميتركس (RootMetrics) واحدًا من التطبيقات التي تقدم معلومات عن شبكة التغطية؛ ليتمكّن المستخدم من معرفة برج الإرسال القريب إليه، وهو تطبيق يتوافق مع نظام أندرويد ونظام آي أو إس.
  • تطبيق سبوتيفاي: يُفضّل البعض استخدام تطبيق سبوتيفاي (Speedify) للتعامل مع مشاكل شبكة الهاتف المحمول وتوفير اتصال أكثر استقرارًا مع الإنترنت، ويمكن تثبيت هذا التطبيق على هواتف أندرويد أو هواتف آيفون.
    برامج لتقوية شبكة الهاتف

العوامل التي تؤثر على قوة شبكة الهاتف

تتأثر قوة شبكة الهاتف بالعديد من العوامل، وإذا تمكّن الشخص من معرفتها؛ فإنه يستطيع تقوية شبكة الهاتف وحل المشاكل التي تتعرض إليها بسهولة أكبر، وفيما يأتي قائمة بأبرز العوامل التي تؤثر على شبكة الهاتف حسب موقع هاو تو غيك:

  • المسافة إلى برج الإرسال: يتصل الهاتف مع برج الإرسال بالاعتماد على موجات الراديو، وتزداد هذه الموجات ضُعفًا كُلّما كانت المسافة أبعد، وهذا يعني أن قوة الشبكة تتحسّن مع القُرب من البرج والعكس بالعكس.
  • طبيعة التضاريس: تنتقل موجات الراديو بشكل مستقيم بين الهاتف وبرج الإرسال؛ لذلك فإن وجود أيّة تضاريس تعترض هذه الإشارات؛ مثل الجبال أو التلال، يؤثر على جودة الإشارة وقوتها.
  • الوجود في الداخل أو الخارج: لا تعد التضاريس مشكلةً كبيرةً تؤثر على شبكة الهاتف في المدينة ولكن المواد التي يتم استخدامها في إنشاء المباني ذات تأثير كبير، وهذا يعني أن قوة الشبكة تختلف عند التواجد داخل المنزل أو خارجه.
  • الطقس: بما أن موجات الراديو تنتقل عبر الغلاف الجوي؛ فإن الجُزيئات الأُخرى الموجودة في الغلاف تؤثر على قوة انتقال هذه الإشارات؛ بما في ذلك الأمطار وجزيئات الغبار، ويُمكن لهذه الجُزيئات أن تعترض الموجات وتؤدي إلى ضعف الشبكة.
  • المستخدمون الآخرون للشبكة: يتم تصميم أبراج الإرسال للتعامل مع عدد محدود من المستخدمين فحسب، ويكون هذا العدد كافيًا لجميع المستخدمين في معظم الأوقات، ولكنه يُمكن أن يكون غير كافيًا في أوقات الذروة؛ مما يؤدي إلى ضعف الإشارة.
  • سرعة الحركة: تتحرك موجات الراديو بسرعة كبيرة جدًا، ولكن التغير في الموقع إذا كان سريعًا يُمكن أن يؤثر على قوة شبكة الهاتف بشكل مباشر، وتبدأ ملاحظة التأثير على الشبكة عند الوصول إلى سرعة 100 كيلومتر في الساعة تقريبًا.
برامج لتقوية شبكة الهاتف

كيفية تقوية شبكة الهاتف المحمول

عند اتباع طريقة تقوية شبكة الهاتف المحمول في الأماكن الضعيفة يُمكن للمرء الوصول إلى مواقع الإنترنت أو إجراء المكالمات بجودة أفضل، وهُناك العديد من الطُرق التي تساعد في تقوية الشبكة، ومنها ما يأتي:

  • تغيير المكان: إذا واجه المرء مشكلةً عند إجراء الاتصالات من مكان مُحدد داخل البيت؛ فإنه يستطيع الذهاب إلى مكان آخر حتى يتمكّن من تقوية إشارة الهاتف المحمول؛ في حال كانت المشكلة مرتبطة بالبعُد عن الأبراج أو العوائق التي تعترض الإشارات.
  • تشغيل وضع الطيران وإيقافه: عند تشغيل وضع الطيران لوقت قصير ثم إيقافه مرة أُخرى يقوم الهاتف بإعادة تعيين الاتصال مع شبكة الهاتف، ويُمكن لذلك أن يحل العديد من المشكلات التي تؤدي إلى ضعف الإشارة.
  • تعطيل الشبكات اللاسلكية الأُخرى: في بعض الأحيان يمكن أن يحل المرء مشكلة ضعف شبكة الهاتف عن طريق إيقاف تشغيل الواي فاي، بالإضافة إلى إيقاف تشغيل البلوتوث؛ فإن الإشارات اللاسلكية الصادرة منهما تتداخل مع شبكة الهاتف أحيانًا.
  • تحديث نظام التشغيل: تتضمن تحديثات النظام الكثير من الإصلاحات للأخطاء التي تتعلق بالاتصال، إلى جانب إضافة الدعم المناسب للتقنيات وخدمات الشبكات المُحسنة التي يوفرها مقدم الخدمة، ويساعد ذلك في تقوية الشبكة.
  • إعادة التعيين: عند إعادة تعيين إعدادات الاتصال يتم حذف جميع البيانات التي تتعلق بالواي فاي والشبكات الخاصة الافتراضية (VPN)؛ إلا إن هذه الخطوة يُمكن أن تكون الحل المطلوب لاستعادة قوة شبكة الهاتف المحمول.
  • اختيار مشغل الشبكة تلقائيًا: يُمكن الذهاب إلى إعدادات الاتصال من قائمة الإعدادات، ثم اختيار مشغل شبكة الهاتف المحمول بشكل يدوي بدلًا من الوضع التلقائي، وتحديد مُشغّلٍ يقدم شبكة أكثر قوة، ولكن هذه الخدمة لا تتوفر في جميع الهواتف.
  • التحويل بين أجيال شبكة الهاتف: تكون شبكة الجيل الرابع ضعيفةً في بعض الأماكن، وفي هذه الحالة يمكن التبديل إلى شبكة الجيل الثالث أو الجيل الثاني يدويًا حتى يتم توفير شبكة أُقوى.
  • الاعتماد على مشغل آخر: إذا استمرت مشكلة شبكة الهاتف المحمول؛ فيُمكن للمرء التحقّق من سبب المشكلة، ثم تغيير المشغل عند الحاجة إلى ذلك؛ فإن بعض المشغلين لا يقومون بتقديم التغطية الجيدة في المكان الذي يعيش فيه المستخدم.

أهمية جهاز تقوية شبكة الهاتف

تكمن أهمية جهاز تقوية اشارة الهاتف في تعزيز الإشارة بشكل رائع، ويُمكنها توفير خدمات الشبكة بشكل جيد في المناطق الريفية، كما أنها تتوافق مع مجموعة واسعة من شركات الاتصالات، ولكن بعضها باهظ الثمن بشكل كبير، وتعمل هذه الأجهزة على تحسين سرعة الاتصال مع الإنترنت، بالإضافة إلى المحافظة على جودة اتصال مستقرة أيضًا.

برامج لتقوية شبكة الهاتف

أفضل أجهزة تقوية إشارة الهاتف المحمول

هُناك الكثير من الأجهزة التي تساعد في تقوية شبكة الهاتف وتحسين أدائها بشكل كبير، ومن أفضلها ما يأتي:

  • شور كول فلير: يتوافق هذا الجهاز مع شبكة الجيل الرابع ويستطيع تغطية مساحة واسعة جدًا، ويدعم ما يصل إلى 8 مستخدمين في الوقت نفسه.
  • سور كول فيوجن: لا يُناسب هذا الجهاز المنازل الكبيرة أو الساحات الخارجية، ولكنه يتمتع بتصميمٍ قوي ومتين، ويستطيع توفير أداء جيد في المكاتب ذات الحجم الصغير أو المتوسط.
  • هاي بوست سغنل بوستر: يُعد هاي بوست سغنل بوستر من الخيارات المناسبة للمكاتب الكبيرة، ويتميز بتوفير الكثير من الإعدادات وعناصر التحكّم القالبة للتخصيص، ولكنه ذو ثمن مرتفع.

عوامل اختيار جهاز تقوية إشارة الهاتف

يُمكن الاعتماد على 3 عوامل بشكل أساسي لاختيار جهاز تقوية شبكة الهاتف الأفضل حسب موقع لايف واير؛ هي: حُزم النطاقات التي يُمكن للجهاز تغطيتها، وقوة الإشارات التي تستطيع الأجهزة توفيرها، وكذلك ينبغي على الشخص مراعاة ما إذا كان مُحتاجًا لجهاز سلكي أو لاسلكي؛ فإن الأجهزة اللاسلكية أكثر ثمنًا وتوفر خدمات أكبر، بينما يمكن استخدام جهاز تقوية الإشارة السلكي مع هاتف واحد فحسب.