أفضل علاج لعرق النسا

أفضل علاج لعرق النسا

تخبر الإحصاءات أن 4 من بين كل 10 أشخاص سيصابون بعرق النسا خلال حياتهم (magnilife)

تخبر الإحصاءات أن 4 من بين كل 10 أشخاص سيصابون بعرق النسا خلال حياتهم، وبالتالي يبحث الكثيرون عن أفضل علاج لعرق النسا! هذا المصطلح يعبر عن أوجاع ناتجة عن تهيج العصب المؤدي من أسفل العمود الفقري إلى الساق.

في بعض الحالات أفضل علاج لعرق النسا هو الحقن، يقرر الطبيب إعطاء حقنة من أحد الأدوية التابعة لمجموعة الستيرويدات في الفراغ في محيط النخاع الشوكي

أما تسميته الغريبة بالعربية فمرجعها ما ورد عن ابن منظور في لسان العرب: "النسا: عرق من الورك إلى الكعب، أَلفه منقلبة عن واو لقولهم نَسَوانِ في تثنيته، وقد ذكرت أيضًا منقلبة عن الياء لقولهم نَسَيانِ. قيل: وسمى بذلك لأن تأثير ألمه يُنسِى ما سواه، وهذا العِرْقُ ممتد من مفْصل الورك، وينتهى إلى آخر القدم وراءَ الكعب من الجانب الوحشى فيما بين عظم الساق والوتر.

فأما المعنى اللُّغوي: فدليلٌ على جواز تسمية هذا المرض بِعرْقِ النَّسَا خلافًا لمن منع هذه التسمية، وقال: النَّسَا هو العِرْقُ نفسه، فيكونُ من باب إضافة الشيء إلى نفسه، وهو ممتنعٌ. وجواب هذا القائل من وجهين؛ أحدهما: أنَّ العِرْق أعمُّ من النَّسَا، فهو من باب إضافة العام إلى الخاص نحو: كُل الدراهم أو بعضها. الثاني: أنَّ النَّسَا هو المرضُ الحالُّ بالعِرْق؛ والإضافة فيه من باب إضافة الشيء إلى محله وموضعه".

اقرأ/ي أيضًا: وصفات علاج لتقوية الذاكرة

آلام عرق النسا تضرب إلى الأسفل باتجاه أحد الفخذين إلى الخلف، وتختلف هذه الآلام وتتراوح في شدتها كثيرًا من الإحساس بضربات خفيفة إلى حالة عامة من عدم الارتياح الشديد.

ما هو أفضل علاج لعرق النسا؟

1- المسكنات
من المؤكد أن المريض الذي يعاني من هذه الأوجاع سيحتاج إلى تناول المسكنات، إلا أن نوعية المسكنات ترجع وفقًا لشدة حالة عرق النسا التي يعاني منها المريض. إذا كان الوجع قابل للاحتمال يكفي تناول مسكنات تباع دون وصفة طبية مثل بنادول، أيبوبروفين، وفي حالات أكثر شدة يمكن اللجوء إلى نابروكسين وفولتارين.

إذا كانت حالة عرق النسا صعبة وكان الألم شديدًا لا يحتمل، يمكن أن يحتاج المريض إلى المسكنات الأقوى التي تباع بوصفة طبية.

اقرأ/ي أيضًا: ما هي أعراض الجرب؟

2- مرخيات العضلات
يمكن لمرخيات العضلات أن تريح المريض فعلًا، خاصة وأن الألم يحتل الجزء السفلي من ظهره إلى جانب ساقه. مرخيات العضلات تقلل الضغط الذي تعاني منه العضلات وتوفر لها الراحة والاسترخاء مما يمكنه أن يقلل الألم.

3- مضادات الاكتئاب
يمكن أن توصف لحالات ألم أسفل الظهر الشديد جدًا الذي يمكن أن يرافق عرق النسا.

يمكن لمرخيات العضلات أن تريح مريض عرق النسا فعلًا، خاصة وأن الألم يحتل الجزء السفلي من ظهره إلى جانب ساقه. مرخيات العضلات تقلل الضغط الذي تعاني منه العضلات

4- حقنة الستيرويد
في بعض الحالات أفضل علاج لعرق النسا هو الحقن، يقرر الطبيب إعطاء حقنة من أحد الأدوية التابعة لمجموعة الستيرويدات في الفراغ في محيط النخاع الشوكي.

5- العلاج الفيزيائي
في حالات معينة يقرر الطبيب أن أفضل علاج لعرق النسا هو أن يخضع المريض للعلاج الفيزيائي على يد أخصائي. وعلى المريض أن يكون حريصًا بألا يسمح لغير الأخصائي بتحريك قدمه المتضررة، لأن أي حركة يمكن أن تضاعف الألم والضرر.

6- عملية علاج عرق النسا
في الحالات التي يخضع فيها المريض للعلاج ويستمر رغمًا عن ذلك الألم لمدة تزيد عن 6 أسابيع، يمكن أن يقرر الطبيب إجراء العملية الجراحية لحل المشكلة، وهذا بالطبع يرجع لطبيعة الحالة.

 

اقرأ/ي أيضًا:

الجدري.. أعراضه وتشخيصه وعلاجه

أعراض السكري لدى الأطفال